بحث عن التكاثر الخلوي جاهز للطباعة

بحث عن التكاثر الخلوي جاهز للطباعة، لولا وجود التكاثر الخلوي في الطبيعة والكون لفنيت الأنواع سواء كانت من حيوانات أو طيور أو إنسان أو نباتات، فالتكاثر الخلوي ينطبق على الكائن الحي بشكل عام، فلم يختص التكاثر بنوع دون الأخر بل لكل الكائنات الحية، وهذا التكاثر ينتج عنه أعداد جديدة من النوع والصنف تعمل على زيادة النوع وتضمن وجوده بصورة أكبر، لأنه لا يوجد كائن حي يظل خالداً وإن لم تحدث عملية التكاثر الخلوي بالطبع سيفنى ولا يمكن إنتاج هذا النوع من زوجين آخرين، بل لتكاثر هذا النوع والصنف لابد من توافر التزاوج بين نوع واحد لنفس الفصيلة أحدهم يحمل الصفات الأنثوية والأخر يحمل الصفات الذكورية.

مقدمة بحث عن التكاثر الخلوي

يتم التكاثر الخلوي من خلال طريقتين أحدهم عن طريق التكاثر الجنسي، والأخرى عن طريق التكاثر اللاجنسي، يتم التكاثر بين نوعين أحدهم أنثى والأخر ذكر.

وهذه هي الطريقة الوحيدة التي ساعدت على استمرار البشرية ووجودها إلى الآن فهناك العديد من القرون والأزمنة التي مرت على وجود الطبيعة، ولولا حدوث عملية التكاثر الخلوي لفنيت البشرية، لأن الإنسان والكائن الحي بوجه عام غير مخلد على الكون فلكل مخلوق عمر وسيفنى ويتوالى عليه من يأتي من بعده من أبنائه ثم أبناء أبنائه إلى نهاية الأمد.

فالله عز وجل خلق الإنسان في الأرض ليعمرها لذلك قال في كتابه العزيز على الإنسان إنما خلقت في الأرض خليفة ويقصد بذلك، أنه ترك الإنسان في الأرض ليعمرها ويكون خليفة لله عز وجل، لذلك أمر الله سيدنا نوح أن يبني سفينة كبيرة.

أثناء دعوته في الأرض للدين الإسلامي وظل يدعوا الناس والقوم إلى الإسلام ولكن كانوا لا يفعلون سوى الاستهزاء به واتهموا بالجنون لأنه يبني سفينة على الرمال، ولا يعلمون أن الله سيغرق الأرض بالطوفان الذي لم ينجي منه سوى من أمن بالله.

فالله عز وجل أمر سيدنا نوح أن يأخذ من كل زوجين أثنين من الحيوانات أو الطيور أو كل الكائنات الحية التي خلقها الله، فكان لله في ذلك حكمة وهو أن وجود الزوجين هو ما سيعمر ويضمن وجود النوع عندما يحدث التكاثر بين تلك النوعين من الفصيلة فلم يأمره أن يأخذ ذكرين أو اثنان من الأنثى.

بل من كل زوجين أثنين أو ذكر وأنثى وهذا هو ما ضمن وجود البشرية والطبيعة إلى الآن.

شاهد أيضًا: بحث شامل عن البيئة وأنواعها

كيف يحدث التكاثر الجنسي

يحدث التكاثر الخلوي عن طريق التكاثر الجنسي أولاً وفي هذا النوع يحدث بين الذكر والأنثى لنفس النوع فتحمل الأنثى البويضة التي يتم تلقيحها عن طريق الحيوان المنوي عند الذكر، وينتج كائن جديد أما من نوع الذكر أو الأنثى.

فأحياناً ذاك وأحياناً ذاك، ومن الممكن أن إنتاج النوعين معاً ولكن في النهاية يكون الكائن الجديد هو من نفس الصنف، بمعنى أنه لا يمكن حدوث تكاثر خلوي بين طائرين من نوع العصافير ويكون الكائن الجديد نسر بل يكن عصفور، كذلك الإنسان لا يمكن أن يحدث من عملية التكاثر الخلوي سوى وجود إنسان.

ما هو تعريف التكاثر اللاجنسي

كما يحدث تكاثر جنسي يحدث أيضاً تكاثر لا جنسي، يقوم فيها الكائن بعملية الإخصاب ذاتياً، وينتج عنها كائن جديد مثلما يحدث في عملية التكاثر الجنسي فيكون هذا النوع حاملاً نفس الصفات والنوع، ولكن يعتمد على الانقسام وهذا ينطبق على بعض الأنواع وليس الجميع بل أنواع معينة مثل

  • الأميبا: تحتوي الأميبا على نواة بداخلها عند حدوث انقسام لتلك النواة، فأنها تنقسم إلى قسمين لكل جزء منهم ينتج نواة تحمل نفس الصفات والجينات التي لديها القدرة على التكاثر، والانقسام ذاتياً دون الحاجة إلى تدخل من الجنس الأخر.
  • البدائيات: البدائيات لا تحمل بداخلها نواة ولكنها تحمل الكرموسوم الذي لديه القدرة على الانقسام ذاتياً وإنتاج نوع جديد من الفطريات لدير القدرة على الإخصاب والانشطار ذاتياً معتمداً على التكاثر لا جنسي.
  • وينتج من تلك الانشطار كائن جديد من نفس النوع حاملاً نفس الصفات لديه نفس القدرة على الانشطار ذاتياً دون تدخل.
  • الفطريات: تتكاثر الفطريات بطريقة مختلفة عن الأخريات حيث يظهر في تلك الفطريات ما يسمى بالبراعم تلك البراعم يحدث بعدها الانقسام إلى جزئي متطابقين، ومن بعده تدخل تلك البراعم لتكون الفطر الأساسي، وهذا الفطر يكون هو النوع الجديد من الفطريات التي نتج بسبب تلك الانقسام وقد ينتج عن ذلك عدد لا نهائي من الخلايا.

الفرق بين التكاثر الخلوي (الجنسي – اللاجنسي)

في كلا من التكاثر الخلوي اشتراك واختلاف فقد نجد عوامل الاتفاق في

  • إنتاج نوع جديد من الكائن الذي يحمل نفس الصفات وحامل لنفس الجينات.
  • كلا منهم يحتاج لفترة لكي يتم إنتاج النوع الجديد.

شاهد أيضًا: بحث عن النمو الخلوي جاهز

ولكن هناك عوامل اختلاف أيضاً: –

  • التكاثر الخلوي اللاجنسي لا يحتاج إلى تدخل خارجي لكي ينتج نوع أخر، بل يستطيع أن يحدث عملية التكاثر ذاتياً في أي توقيت.
  • أما التكاثر الخلوي الجنسي لابد من توافر النوع من فصيلتين مختلفتين، فلابد من وجود ذكر وأنثى من نفس النوع لكي ينتج نوع جديد يحمل نفس الصفات، ولا يمكن الاستغناء عن ذلك الشرط بل هو أساسي لاستمرار النوع، فلا يمكن أن يحدث بين ذكر وذكر أو أنثى وأنثى أخرى.
  • ينتج من الخلية التي تعتمد على التكاثر اللا جنسي عدد كبير جداً من الخلايا يمكن من خلال إنتاجها تحديد عدد النوع الجديد الذي سيتم إنتاجه في المرة التالية من تلك الانقسام.
  • أما في التكاثر الجنسي يختلف تحديد العدد فقد يكون التكاثر في الإنسان عدده بأغلب الأحيان فرداً واحداً أو اثنان، أما قد تحدث بعض الحالات النادرة كإنجاب ثلاث وأربع في المرة الواحدة فهذا الشيء لا يمكن تحديده.
  • ولكن هناك أنواع عديدة للحيوانات التي تتكاثر لا جنسياً ففي الحيوانات أنواع مختلفة والطيور أنواع مختلفة، فلا يمكن تحديد الإنتاج الذي سيصدر في كل مرة ومقارنته بالمرة التي تليها فقد تنجب القطة سبعة قطط وينجب الحصان حصان واحد فقط، فهذه العملية نسبية لا يمكن تحديدها على الإطلاق.

خاتمة بحث عن التكاثر الخلوي

قد يحدث انقراض النوع بسبب عدم وجود تكاثر خلوي للنوع، فعندما يوجد حيوان معين لابد من وجود فصيلته التي تشبهه في نفس النوع لكي تحدث عملية التكاثر وألا سيحدث الانقراض، وبالفعل تعرض العديد من الحيوانات للانقراض بسبب عدم توافر التكاثر الخلوي، وأكبر دليل عل ذلك حديقة الحيوان في مصر كان في الأسبق لكل نوع منه فردين أحدهم يحمل الصفات الأنثوية والأخر يحمل الصفات الذكورية لكي يستمر النوع، ولكن بعد فترة بقت زرافة واحدة إلى أن ماتت الزرافة ولم يكن هناك هذا النوع مرة أخرى.

بالطبع يوجد زرافات بالعالم ولكن لم يوجد السعي وراء توفير الفصيلة الأخرى لتلك الزرافة لكي لا يحدث انقراض للنوع، ولكن قد حدث بالفعل، وقد يحدث تلك الانقراض نتيجة للصيد الجائر وهو الصيد بطريقة عشوائية ومن أمثلة ذلك انقراض الديناصورات فقد تبدو هذه الحيوانات بدون قيمة لنا ولكن كل مخلوق خلقه الله هو مفيد للبيئة وانقراضه يؤدي لحدوث خلل بالتسلسل البيئي.

أترك تعليق