حوار بين الأم وابنتها عن المستقبل

حوار بين الأم وابنتها عن المستقبل، يعتبر المستقبل من الأمور الغامضة بالنسبة لنا والتي نرغب جميعاً في أن نستكشفها

لذا نقدم لكم في مقالة اليوم حوار بين الأم وابنتها عن المستقبل.

حوار بين الأم وابنتها عن المستقبل

من المهم أن يكون هناك حوار بين الأبناء وابائهم وهذا بدوره سوف يعزز من نموهم بصورة إيجابية

وفي مقالة اليوم سوف نقدم لكم حوار بين الأم وابنتها عن المستقبل.

الإبنة: كيف سيكون المستقبل يا أمي؟

الأم: هذا السؤال يقلق الناس ويثير تساؤلهم، وبينما نحن نعرف كل شيء تقريبًا عن الماضي

ولقد كتب الكثير من الكتب عن الماضي فإن المستقبل لا يمكن معرفة الكثير عنه، حيث يمكننا فقط تخمين كيف سيكون المستقبل.

الإبنة: ما هي أهم التغييرات التي قد تطرأ على المستقبل؟

الأم: الآن، نحن نعيش في عالم التكنولوجيا حيث تظهر كل يوم تقنية جديدة، بدءً من الأقراص المضغوطة الصغيرة التي تحتوي على موسوعات كاملة إلى التلسكوبات الفضائية العملاقة التي يمكنها إرسال صور للنجوم البعيدة إلى الأرض.

 الإبنة: نعم كما للتكنولوجيا التأثير الأكبر على الحياة اليومية للأشخاص العاديين.

الأم: نعم عزيزتي وبحلول المستقبل يمكننا العمل والعناية بالأعمال الشخصية دون أن نعيش في المنزل.

وبحلول هذا الوقت، سوف يقوم الروبوت بالكثير من المهام الصعبة بدلا عنا، وفي المستقبل سوف تحل الروبوتات محل الكثير من المهن.

حيث سيتم استبدال مدبرات المنازل، جليسات الأطفال، الممرضات المرضى، ممرضات المستشفيات، السكرتيرات، النادلات، البائعين، عمال نظافة الشوارع، سائقي سيارات الأجرة بالروبوتات.

وبخلاف الممرضات في المستشفيات، فإن الروبوتات ستقضي كل الوقت مع المريض.

الإبنة: نعم وسوف تساعد الروبوتات المريض على الحركة، وسوف تراقب عن كثب بعد الحالة الصحية وتنقل البيانات إلى الطبيب.

الأم: بالفعل يا ابنتي، كما سيتم تنفيذ معظم العمليات الجراحية بواسطة الروبوتات، حتى منزلنا سيكون “روبوتًا كبيرًا”.

الإبنة: ستكون الروبوتات في المنزل ذكية لجعل حياتنا مريحة قدر الإمكان.

الأم: حقاً حيث سوف يعتنون بأطفالنا ويطبخون الطعام وينظفون المنزل ويدفعون فواتيرنا ويعتنون بحيواناتنا الأليفة.

الإبنة: وهل سوف تفهم الروبوتات كلام الإنسان وستكون قادرة على تلقي جميع الطلبات عبر الإنترنت؟

الأم: نعم حيث سوف تكون الروبوتات مبرمجة على تلبية كل احتياجات الإنسان.

حوار بين الأم وابنتها عن التفكير في المستقبل

الإبنة: لا استطيع تخمين شكل المستقبل يا أمي، وهل حقاً من المفيد أن نفكر في المستقبل ونخطط له؟

الأم: التفكير في المستقبل ضروري لجميع المنظمات والمجتمعات تقريبًا حيث تعتقد الدول والشركات والجامعات والمدن والمنظمات غير الحكومية والأفراد أنه لا يمكنهم تفويت المستقبل.

الإبنة: لكن ما هو المستقبل بالضبط؟

الأم: المستقبل يبقى لغزًا وربما يكون اللغز الأكبر في هذه الحياة، خاصة لأن المستقبل لا يمكن التنبؤ به وغالبًا ما يكون مجهولًا

وهذا نتيجة العديد من العوامل المعروفة وغير المعروفة ونادرا ما يكون المستقبل مجرد استقراء من الحاضر.

الإبنة: وكيف يمكن أن أصبح شخصاً أفضل في المستقبل؟

الأم: هناك مجموعة من الأمور التي يمكن أن تتبعيها من أجل تطوير نفسك في المستقبل ومنها التعلم وتطوير المهارات الشخصية.

الأم: كما يجب أن تبحثي عن نموذج يحتذى به حيث إن وجود نموذج يحتذى به هو مصدر إلهام لنا ويعطينا صورة عما يمكن أن نكون عليه.

وبعض الأشخاص الذين ألهموني هم أوبرا وينفري، التي فعلت الكثير في مجال المساعدة الذاتية وغيرها الكثير.

اخترنا لك:موضوع تعبير عن الشباب أمل المستقبل

حوار بين الأم وابنتها عن العلم وارتباطه بالمستقبل

الإبنة: ما هو العلم يا أمي، وهل حقاً أن المستقبل مرتبط بالعلم؟

الأم: العلم هو الدراسة المنهجية لتكوين وأداء العالم المادي والطبيعي، والمستقبل يشير إلى الوقت الذي لم يأت بعد.

الإبنة: إذن هل كل ما نراه من حولنا هو العلم!

الأم: نعم عزيزتي، حيث أن العلم هو أسلوب منهجي وعملي لدراسة كل ظاهرة طبيعية حيث يتضمن العلم أيضًا مراقبة تفصيلية وتجربة كل ما حولنا من ظواهر.

تتضمن الأساليب والدراسات العلمية المنطق والتفكير والوقت والفكر والدراسات العلمية والتقدم لا تتوقف أبدا.

الإبنة: كيف يكون العلم والمستقبل مترابطان؟

الأم: يساعدنا العلم في معرفة وفهم ما لم يأت بعد أو ما الذي من المحتمل أن يحدث؟

كما يوفر العلم أيضًا نظرة ثاقبة للمستقبل مثل ما هي الظاهرة الطبيعية القادمة للطبيعة؟

الإبنة: نعم أمي، كما أنه بين الحين والآخر يكتشف العلم ويبتكر مفاهيم وأشياء جديدة.

الأم: بالطبع، وهذه الاكتشافات والاختراعات ليست مفيدة فقط لحياتنا الحالية

ولكن أيضًا لمستقبلنا حيث تضمن لنا الاختراعات العلمية المختلفة والتقدم العلمي كل يوم مستقبلًا أفضل يمكننا فيه التفكير والتصرف بطريقة أفضل.

الإبنة: بالفعل يا أمي إذن يمكن القول أن العلم ضروري للتقدم المستمر للبشرية.

شاهد أيضًا:موضوع تعبير عن الطفولة صانعة المستقبل بالأفكار

حوار بين الأم وابنتها عن التغييرات التي قد تحدث في المستقبل

الإبنة: هل العالم سوف يتغير كثيراً في المستقبل يا أمي؟

الأم: نعم يا ابنتي، حيث أن الحياة تتغير، والتكنولوجيا الجديدة والمعدات الجديدة والمنتجات الجديدة تدخل بسرعة في حياتنا

وما لم يسمع به من الأجيال السابقة ليس بالأمر غير المألوف بالنسبة لنا، وهذا التحول يحدث كل يوم.

الإبنة: وما هي أبرز التطورات التي قد توجد في المستقبل؟

الأم: من أهم الأمور التي أعتقد أنها سوف تكون شائعة في المستقبل هو الوقود الحيوي.

الإبنة: وما هو الوقود الحيوي؟

الأم: الوقود الحيوي موجود بالفعل، ويزداد حجمه كل عام مع تحول المزيد والمزيد من المنتجات إلى طاقة.

على ما يبدو، أننا ننتج مئات الأطنان من نفايات القهوة كل عام، وتبحث بعض الشركات بالفعل عن طريقة لتحويل نفايات القهوة إلى وقود حيوي.

الإبنة: وغير ذلك يا أمي؟

الأم: قد تصبح المركبات ذاتية القيادة أكثر انتشاراً من حولنا في المستقبل القريب

حيث يعمل العديد من مصنعي السيارات على السيارات ذاتية القيادة وفي القريب العاجل لن نقلق بشأن اختيار سائق معين.

الإبنة: يبدو الأمر بالنسبة لي ممتعاً أن نتحدث عن المزيد من تطورات المستقبل.

أمي: بالفعل عزيزتي فإن المستقبل يحمل لنا تطورات تجعل حياتنا أسهل، بالإضافة إلى الروبوتات التي سوف تقوم بتلبية كل ما يطلبه الإنسان منها.

الإبنة: ومن الواضح أنه ستكون هناك أيضًا وظائف جديدة مثل واضعو خرائط الجينوم والمهندسون الحيويون، المرشدين السياحيين في الفضاء، والمزارعين الرأسيين.

الأم: احسنتي عزيزتي، حيث ستستمر التكنولوجيا في تعطيل الأعمال والقضاء على الوظائف، وخلق مهن جديدة لا يمكننا تصورها بعد.

الإبنة: لذا يمكن القول أنه من الناحية التكنولوجية، ستكون القفزة من 2021 إلى 2035 ضخمة.

الأم: نعم وخلال ذلك الوقت، ستتغير بعض عناصر عالمنا بشكل لا يمكن التعرف عليه بينما سيبقى البعض الآخر مطمئنًا أو مخيبًا للآمال بالنسبة لنا.

حيث سابقاً لم تكن هناك هواتف تعمل باللمس أو تلفزيونات بشاشات مسطحة

كما ضحك الناس على فكرة قراءة الكتب الإلكترونية، ومشاهدة فيلم منزلي من خلال تطبيق اليوتيوب.

الإبنة: لذا يجب ان نكون مستعدين لتقبل أي تغييرات قد تطرأ على المستقبل ومحاولة التأقلم معها والتكيف بكل ما يمكننا.

قد يهمك:موضوع تعبير عن التعليم والمستقبل بالعناصر

وفي نهاية المقال نتمنى أن يكون قد أعجبكم، ويمكن مشاهدة باقي المقالات في القسم ونشرها إذا أعجبتكم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد