حقيقة تقسيم العام الدراسي إلى أربع فصول دراسية

مجموعة من القرارات الحاسمة اتخذتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، بقيادة الدكتور / طارق شوقي ، ومنها إلغاء ” الميدتيرم “، وإلغاء الشهادة الأبتدائية، وكذلك أعتبار المواد الفنية “الرسم والحاسب الالي” مواد نجاح وسقوط ولكن لا تدخل في المجموع.

حقيقة تقسيم العام الدراسي إلى أربع فصول دراسية

القرار الوزاري رقم (313) لسنة 2011  الذي قد ألزم صفوف النقل الابتدائي والاعدادي، بعقد اختبارات نصف العام الدراسي ” الميدتيرم ” تضاف منه ” عشرون درجة ” للمجموع الكلي ، على أساس أنها أعمال سنة.

لكن قرر الوزير إلغاء اختبارات الميدتيرم ، واعتبار أختبار نصف العام ، واخر العام هذا ما يحاسب عليه الطالب فقط، وقد تم حذف ” العشرون درجة ” المختصين بالميدتيرم، وتجري اختبارات الميدتيرم ولكن لا تدخل ضمن المجموع.

جاء هذا القرار من سيادة وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور / طارق شوقي بعد أن أشتكى العديد من أولياء الأمور من اختبارات الميدتيرم، لأنه أصبح حمل على الطالب خاصة في ظل تكدس المناهج، مطالبين من سيادته تقسيم السنة الدراسية على أربع أقسام، وهو ما يسمى الميدتيرم المنتهي، وهذا قد رأى فيه أولياء الأمور تخفيف على أبنائهم الطلبة من حمل تكرار الاختبارات، كذلك طالب اولياء الامور ايضا النظر الى تخفيف المناهج الدراسية بما يتماشى مع العمر العقلي للطلاب، وتخفيف المناهج من الحشو والتكديس وذلك للرأفة بأبنائنا الطلبة.

ذلك وقد قرر الوزير إجراء بعض التعديلات على القرار الوزاري رقم (313) بقرار رقم (377)، وهو بشأن إعادة تنظيم التقويم التربوي الشامل، وهو مطبق على مراحل التعليم الأساسي بقسميه الابتدائي والاعدادي.

ويذكر قيام المجلس الأعلى للتعليم بإعلان بداية العام الدراسي الجديد في الثالث والعشرون من سبتمبر للعام الدراسي 2017/2018، وتم الموافقة على توفير معلم شامل للفصل للصفوف الاولى بالمرحلة الابتدائية، ويتولى هذا المعلم تدريس الرياضيات واللغة العربية وكذلك الانشطة، وذلك للصفوف الاولى، هذا بالاضافة إلى القرار الوزاري بإلغاء الصف السادس كشهادة ابتدائية، على أن يتم اختبار الصف السادس الابتدائي كأي صف نقل عادي.

شاهد أيضاً :- الأجزاء المحذوفة من المناهج الدراسية 2018

هذا وقد اعلن الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، أنه ما تم من تعديلات بالقرار الوزاري قد جاء في ظل موافقة المجلس الأعلى للتعليم قبل الجامعة، هذا وقد تم عرض كافة التعديلات التي قدمتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

ذلك وقد جاء في إطار خطة تطوير التي سوف تنفذها وزارة التربية والتعليم أيضا هذا العام ما يلي:

اولاً : إلغاء الميدتيرم : هذا وقد اعتبرت الوزارة اختبار الميدتيرم لا يدخل بالمجموع ، وتكتفي الوزارة بأختبار نصف العام وأخر العام وذلك تخفيفا على أبناءنا الطلبة.

ثانياً : إلغاء الشهادة الابتدائية : اعتبرت الوزارة الصف السادس الابتدائي هو سنة نقل عادية، وذلك على اعتبار التعليم الأساسي تسعة سنوات مقسمة على قسمين ابتدائي واعدادي.

ثالثا : اعتبار مادتي الفنون والحاسب الالى مادتي نجاح وسقوط ولكن لا تضاف للمجموع.

رابعا : إضافة مادة القيم والأخلاق والمواطنة في مناهج السنوات الثلاثة الأولى من التعليم الابتدائي.

خامسا : ربط مناهج العلوم والرياضيات للصف الاول والصف الثانى الثانوى العام ببنك المعرفة : استخدمت وزارة التربية والتعليم ربط مناهج الوزارة بروابط بنك المعرفة، هذه الروابط في سياق محتوى المنهج وتعتبر وسيلة توضيحية للطالب في الصفين الاول والثانى الثانوى وهي تسمى ببرنامج ” QRCODES”.

سادسا: تعديل المناهج وتخفيفها : أجرت الوزارة عدة تغييرات بالمناهج الدراسية لتخفيف المنهج على الطلاب وأيضًا لازالة الحشو في المناهج ولكن هذا التعديل في إطار لا يخل بنظام المنهج المنطقي.

أترك تعليق