واجبنا نحو السياح والمناطق السياحية

واجبنا نحو السياح والمناطق السياحية يجب أن يعرفه كل شخص مقيم داخل البلد للحفاظ على السياحة ورفعة شأنها، حيث تعد السياحة مصدر دخل غاية في الأهمية بالنسبة للبلد، ولذلك وجب علينا القيام بدورنا تجاهها على أكمل وجه، وسنتناول خلال هذا المقال عن واجب كل فرد في الوطن تجاه السياحة في البلد وواجبه كذلك نحو السياح. 

مقدمة واجبنا نحو السياح والمناطق السياحية

  • واجبنا نحو السياح والمناطق السياحية ليس بالأمر البسيط، بل يجب على كل شخص معرفة الدور الذي يجب عليه القيام به تجاه كافة السياح الموجودين بالبلد، وأيضًا تجاه كافة المناطق السياحية، وذلك نظرًا لأهمية السياحة كأهم مصدر دخل للبلد، وسنتعرف خلال هذا المقال عن أهمية السياحة وواجب أبناء الوطن تجاه السياح والمناطق السياحية. 

شاهد أيضًا: مقدمة عن السياحة بشكل عام

أهمية السياحة

السياحة تمثل أحد أهم مصادر الدخل التي تعتمد عليها العديد من البلاد، حيث لا تقتصر فائدة السياحة فقط في مجال السياحة بل تستفاد كافة المجالات الموجودة في البلد كلما ازداد عدد السياح، ويعود ذلك بالنفع بشكل مباشر على الوطن وكافة أبنائه، وفيما يلي نتعرف على أهمية السياحة بشكل عام: 

  • تساعد السياحة في انخفاض نسبة البطالة الموجودة بالبلد لما تقوم به من توفير العديد من فرص العمل للكثير من المواطنين المقيمين بالبلد. 
  • تشكل السياحة مصدر هام من مصادر الدخل القومي للبلاد، فهناك الكثير من البلاد التي تعتمد على الدخل الخاص بالسياحة بشكل أساسي للحصول على رأس المال اللازم لبناء كثير من المشاريع بالبلد. 
  • تفيد السياحة بشكل مباشر في حدوث تبادل بين المواطنين في البلد وبين السياح من حيث ثقافات كلًا منهم، حيث غالبًا ما يقوم السياح بنقل الثقافات الجديدة التي يتعرف عليها إلى موطنه الأصلي، وهو ما يفيد في زيادة التطور في كثير من المجالات داخل البلد. 

واجبنا نحو السياح والمناطق السياحية

الواجب المطلوب نحو السياحة والمناطق السياحية لا يقتصر فقط على المواطنين، بل يجب أن يتشارك فيه المواطنين والحكومة لرفع شأن السياحة لأعلى مستوى ممكن، وفيما يلي نتعرف على دور كلًا من المواطن والحكومة: 

أولًا: واجب الحكومة نحو السياح والسياحة

الحكومات لها دور أساسي وبالغ الأهمية في تشجيع السياحة والحفاظ على المناطق السياحية، حيث يجب أن تقوم بالآتي:

  • زيادة التسهيل من الإجراءات اللازمة لدخول السياح أي منطقة سياحية دون أن يواجه أي تعقيدات.
  • تشجيع الكثير من المواطنين على العمل في مجال السياحة، وتسهيل الإجراءات المطلوبة للالتحاق بالعمل.
  • زيادة عدد اللوحات الإرشادية المعلقة في الشوارع حتى يتمكن السياح من الوصول إلى كافة المناطق التي يرغبون بها بشكل سهل.
  • الزيادة من عدد المرشدين السياحيين العاملين في مجال السياحة سواء في المكاتب أو المناطق السياحية، وذلك لتقديم المساعدات اللازمة للسياح من حيث توجيههم إلى أهم مناطق السياحة وتعريفهم على كافة المعلومات المتعلقة بها بطريقة صحيحة.
  • الحفاظ على جودة الطرقات بالشكل الذي يضمن سهولة التحرك عليها، وزيادة عدد الحاويات الخاصة بالتخلص من النفايات، وتوفير عدد مناسب من المقاعد في كافة المناطق السياحية دون مقابل لضمان أكبر قدر من الراحة للسياح.
  • سن تشريعات صارمة تعمل على حماية السياح من التعرض لأي شكل من أشكال الاستغلال، وتنفيذ تلك التشريعات على أكمل وجه.
  • نشر الوعي بين المواطنين عن أهمية السياحة والعوامل التي تساعد في زيادة تنشيطها والحفاظ عليها.
  • توفير حماية كافية للسياح تضمن لهم التنقل بحرية تامة دون أي مخاوف من التعرض إلى سرقة أو هجوم أو أي شكل ممكن من الاعتداء.
  • الزيادة من القدرة الاستيعابية للبلد لمناطق استضافة السياح، سواء بالفنادق أو الشقق الفندقية، والتركيز على التوسع من أماكن الاستضافة بالقرب من المناطق السياحية.
  • الاهتمام بوسائل النقل سواء التي يتم استخدامها للتنقل من دولة لأخرى سواء وسائل نقل جوية، أو برية، أو بحرية، وكذلك الاهتمام بوسائل النقل المستخدمة داخل البلد نفسها لتنقل السياح براحة كبيرة دون معاناة.
  • محاولة تشديد الأمن بشكل أكبر بالمناطق السياحية لإعطاء السياح شعور أكبر بالراحة والطمأنينة.
  • تقديم الكثير من العروض المتنوعة لجذب السياح بشكل أكبر، مثل عروض على رحلات الطيران أو الإقامة.
  • التركيز على حملات الدعاية التي تسوق للمناطق السياحية المتوفرة بالبلد وعرضها بأفضل صورة ممكنة

شاهد أيضًا: أهمية السياحة في مصر وانواعها

ثانيًا: واجب المواطن نحو السياح والمناطق السياحية

لا يقل دور المواطن نحو السياح أهمية عن الدور الذي تقوم به الحكومة، بل يمكن أن تزيد أهميته في بعض الأحيان نظرًا لزيادة الاحتكاك بينهم وبين السياح في الشوارع، وفيما يلي نتعرف على بعض النقاط التي يجب أن يقوم بها المواطن:

  • تجنب القيام بأي محاولة لاستغلال السياح مثل المبالغة في أسعار السلع عليهم، أو استبدال السلع الجيدة بأنواع أخرى مغشوشة.
  • القيام ببعض الأعمال التي تساعد السياح بشكل تطوعي مثل توجيه السياح لأي منطقة يرغبون بها، والحفاظ على نظافة الشوارع بشكل عام والمناطق السياحية بشكل خاص.
  • التعامل بطريقة جيدة مع كافة السياح، والحفاظ على رسم الابتسامة عند التحدث معهم أو عند تقديم المساعدة.
  • منع أي شخص يحاول القيام بأعمال تخريبية بأي منطقة من المناطق السياحية.
  • زرع أهمية السياحة وواجبنا تجاه السياح في الأطفال.
  • اهتمام كل مواطن بالحفاظ على نظافة البيئة المحيطة بمحل إقامته والذي ينتج عنه نظافة البلد بأكملها.

عواقب الإضرار بالسياح والمناطق السياحية

قد يتكاسل الكثير عن أداء الأدوار المطلوبة منهم تجاه كلًا من السياح والمناطق السياحية، وهو ما يترتب عليه إلحاق أضرار بالغة بالسياحة والذي يترتب عليه تأثير تلك العواقب على المواطنين بشكل مباشر، وفيما يلي توضيح لأهم تلك العواقب:

  • في حالة انخفاض عدد السياح الزائرين للبلد فقد يترتب عليه غلق الكثير من الأماكن التي يرتبط عملها بشكل مباشر بالسياحة.
  • زيادة نسبة البطالة بطريقة كبيرة نتيجة غلق كثير من الأماكن السياحية وأماكن الترفيه المرتبطة بالسياحة مثل المطاعم السياحية، والفنادق، والمقاهي.
  • تأثر الدخل القومي للبلد نتيجة انخفاض الدخل الخاص بمجال السياحة، وفي بعض الدول التي تعتمد على السياحة كمصدر أساسي للدخل القومي لها فقد تتعرض تلك الدول لانهيار كامل للاقتصاد بها.
  • تعرض شركات الطيران وكافة وسائل النقل الدولية والمحلية لخسائر فادحة نتيجة انخفاض عدد السياح.

أهم أنواع السياحة

تتعدد أنواع السياحة في كل بلد وفقًا للموارد السياحية المتوفرة بها، وعلى كل بلد الاهتمام بكافة الموارد السياحية الموجودة بها، وفيما يلي توضيح لأهم أنواع السياحة:

  • السياحة البحرية التي يتم التركيز فيها على زيارة الشواطئ وممارسة أنواع مختلفة من الرياضات المائية مثل الغوص، وركوب الأمواج، والسباحة.
  • السياحة الدينية التي تعتمد على زيارة المعالم الدينية كالمساجد، والكنائس، والمعابد.
  • سياحة التأمل التي يهتم فيها السياح بزيارة المناطق الهادئة للتمكن من ممارسة التأمل بشكل سهل.
  • السياحة الثقافية التي تهدف للتعرف على المعالم الثقافية بالبلد مثل المتاحف، والمناطق الأثرية.
  • سياحة المغامرة التي تكون بهدف القيام ببعض المغامرات مثل تسلق الجبال، وركوب المنطاد، والتزلج على الثلج أو الرمال، وذلك وفقًا لطبيعة كل بلد وما يتوفر بها.
  • السياحة الترفيهية التي تعتمد في أساسها إلى القيام بأي تغيير وزيارة أماكن جديدة والتعرف على ثقافات جديدة، وقد يتم القيام بكافة أنواع السياحة السابقة في ذلك النوع من السياحة.

شاهد أيضًا: بحث كامل عن السياحة في مصر

وبهذا ينتهي مقالنا عن واجبنا نحو السياح والمناطق السياحية للحفاظ على تقدم السياحة وتطورها نظرًا لأهميتها الكبيرة سواء للبلد أو للمواطنين، وقد تعرفنا على دور كلًا من الأفراد والحكومة تجاه السياحة، ونتمنى أن ينال المقال إعجابكم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد