قصص عن الحياء في الإسلام

قصص عن الحياء في الإسلام، دعونا نتطرق في مقالنا هذا في الحياء في الإسلام وما هي القصص التي تناولت أمور الحياء في الإسلام.

والسطور القادمة سوف تبين مدى أهمية الحياء في الإسلام وصوره والأحداث الحقيقية التي حدثت وأوضحت هذه الصور بكل جوانبها، فدعونا نرصد قصص عن الحياء في الإسلام.

ما هو الحياء؟

يجب قبل الخوض في أي أمور تخص الحياء في الإسلام أن نتعرف على معنى الحياء.

وهو يتمثل في الخجل من أي أمور تعيبنا وتكون خاطئة في معاملاتنا وحياتنا وشخصيتنا.

وكقول رسول لله محمد صلى الله عليه وسلم (الإيمان بضع وستون شعبة، والحياء شعبة من الإيمان).

ويعتبر الحياء جانب كبير من الجوانب الإيمانية والشروط لصحة إسلام الفرد ووصوله لدرجة الإيمان.

وذلك في جميع الأمور التي تربط الشخص بالمجتمع وبين أصدقائه وأقرانه.

وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الحياء والإيمان قرناء جميعًا، فإذا رفع أحدهما رفع الآخر)، والحياء خلق في الصفة والعمل.

وخلق الحياء يجب أن لا يمنع الشخص من طلبه للعلم وأن يأمر بالمعروف او ينهى عن المنكر، والحياء لا يعني الخجل.

قصص عن الحياء في الإسلام

تتنوع قصص الحياء في الإسلام ويمكن أن نذكر منها البعض بصورة مختصرة فيما يلي:

  • قصة سيدنا عمر بن الخطاب والمرأة: حيث عرض سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه رفع المهور، فقالت سيدة له، أيعطينا الله وتمنعنا يا عمر؟
  • وكقول الله تعالى (وَآتَيْتُمْ إِحْدَاهُنَّ قِنْطَارًا فَلَا تَأْخُذُوا مِنْهُ شَيْئًا) صدق الله العظيم، فلم يمنعها حياءها من طلب حق النساء ولم يمنع سيدنا عمر الحياء من أن يعتذر.
  • قصة رجل تستحي منه الملائكة: وملخص القصة أن كان الرسول على فراشه فأتي سيدنا أبي بكر رضي الله عنه فأستأذن ودخل وقضي حاجته وخرج.
  • ثم جاء عمر رضي الله عنه واستأذن فأذن له وعلى على تلك حالته وقضي حاجته وخرج.

وقال سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه، فاستأذنت فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم، وجلس وقال للسيدة عائشة أجمعي عليك ثيابك، فقضي له حاجته وانصرف.

فسألت السيدة عائشة لما لم تفزع من أبي بكر وعمر وفزعت لعثمان، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن عثمان رجل حيي وإني خشيت إن أذنت له على تلك الحالة لا يبلغ إلى حاجته.

وقال جماعة من الناس: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعائشة: ألا أستحي ممن تستحي منه الملائكة).

اخترنا لك:حوار بين شخصين عن الحياء

كيف كان حياء رسول الله صلى الله عليه وسلم

  • كان رسول الله صلى الله عليه وسلم من أشد الناس وأكثرهم حياء.
  • وكان يظهر على وجهه الكريم إذا كره شيئًا ما، ظهر لأصحاب رسول الله على وجهه.
  • أيضا كان إذا بلغه عن أحد من المسلمين ما يكرهه لم يوجه له الكلام ولم يقل شيئا، ولم يكرهه أو يفضحه.
  • وكان معروف عن رسول الله صلى الله عليه وسلم إنه لم يكن متفحشًا ولا صاخبًا في الأسواق.
  • ونذكر قصة تتعلق بالحياء مع الضيوف، فكان رسول لله صلى الله عليه وسلم لديه حياء كبير.
  • حيث بعد زواجه من السيدة زينب بنت جحش، وتم عمل حفل به ولائم وكان جالسًا بين أصحابه.
  • ويريد أن يقوم إلى زوجه المنتظرة داخل المنزل، ولكنه يستحي أن يأمر أصحابه بالانصراف.
  • فقام بالخروج من البيت متعلل بأنه سوف يمر على باقي زيجاته ليطمئن عليهم وبالتالي انصرف أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم دون حدوث حرج.
  • وفي قول لله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ).

شاهد أيضًا:حوار بين شخصين عن الاحترام وأهميته

أنواع الحياء في الإسلام

للحياء أنواع عديدة يمكن أن نعرض البعض منها في الآتي:

  • الحياء من الله عز وجل: وهي أن يتأدب المسلم في كل تصرفاته استحيائًا من الله سبحانه وتعالى.
  • وأن يستحي منه، ويستحوذ الخوف على قلبه مهابة من رسول الله تعالى ومن الله عز وجل.
  • كما قال الله تعالى في كتابه الحكيم، (يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله).
  • الحياء من رسول الله صلى لله عليه وسلم، وهي يجب أن يكون المسلم يستحي من رسول الله صلى الله على وسلم.
  • في كل أفعاله ويتم ذلك باتباع سنته وأوامره التي تركها لنا بكل تفاصيلها.
  • الحياء من الناس: وهي أن يستحي المسلم من أخيه المسلم، ويستحي من باقي أفراد المجتمع.
  • ويجب أن لا يقصر المسلم في حق أخيه فيه في الإسلام، ويجب لحفاظ على أسرارنا وعوراتنا من جميع المحيطين بنا.
  • ومن صور حياء المسلم في المجتمع هي أن يغض بصره عن كل ما هو حرام.
  • وأن يلزم الفتاة المسلمة بالحجاب بالملابس الشرعية الفضفاضة.
  • وحياء المسلم يحثه على عدم القول بالكلام الفاحش المؤذي لأخيه المسلم، والبعد عن البغضاء والتصرفات البذيئة.
  • وقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (الحياء من الإيمان، والإيمان في الجنة، والبذاء من الجفاء، والجفاء في النار).

ما هو فضل الحياء؟

  • فضل الحياء كبير جدًا ومنزلته عظيمة عند الله سبحانه وتعالى، ويحث عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • كما يجعل الحياء الإنسان يقوم بالفعل الطيب وفعل الخير في كل صوره والانصراف عن فعل الشرور.
  • ويأتي الحياء بكل الخير على الفرد والمجتمع في حياته الدنيا، ويعطيه حسن الخاتمة في الآخرة.
  • وهذا ما يجعل الحياء خلق إسلامي يجب أن يلتزم به المسلم في كل أمور حياته.
  • ونذكر قصة حياء سيدنا موسى والفتاتين وفيها كل العبر حيث:
  • وجد سيدنا موسى عليه السلامة امرأتين من مدين تمنع أغنامهم عن ورد الماء.
  • ولا يلتفت إليهما أحد، ومن الطبيعي أن يفسح الرجال لهم ليروا أغنامهم من الماء.
  • فسأل سيدنا موسى عنهم وما فعلوه، فكان الرد بان حيائهم يمنعهم من مزاحمة الرجال والوقوف وسطهم.
  • فأخلاق المرأة العفيفة والنظيفة القلب لا يسمح لها بمزاحمة الرجال.
  • فقام سيدنا موسى بسقيهما وذلك يدجل على نخوة سيدنا موسى عليه السلام.

وفيه قول الله تعالى (فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاءٍ قَالَتْ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا فَلَمَّا جَاءَهُ وَقَصَّ عَلَيْهِ الْقَصَصَ قَالَ لَا تَخَفْ نَجَوْتَ مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (25) قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ)

أخلاق أبو سفيان في الحياء

  • كان هناك موقف لأبي سفيان عندما ذهب أبي سفيان وبعض الرجال إلى الشام للتجارة.
  • وأرسل لهم مرك الروم هرقل طلبًا لحضورهم عنده، وعندما حضروا إليه قال لهم، أيكم أقرب نسبًا بهذا الرجل وهو يعني النبي صلى الله عليه وسلم؟
  • فرد أبي سفيان أنه أقرب نسبًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال هرقل تقدم وجعل أصحابه خلفه.
  • وقال لهم أني سائل هذا الرجل، فإن كذبني فكذبوه.
  • فرد أبو سفيان لولا الحياء أن يروا على كذب لكذبت، وفيها سأل عن أخلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

قد يهمك:حوار بين شخصين عن الاخلاق الحسنة

في النهاية عرضنا اليوم العديد من الأمور عن الحياء، وأهميتها في خلق المسلم.

كما عرضنا وفضل الحياء في الإسلام وأهميته للفرد والجماعة إضافة لبعض القصص عن الحياء.

قد يعجبك ايضا
اترك رد