مميزات وعيوب التمريض

مميزات وعيوب التمريض، مميزات وعيوب التمريض فهي كغيرها من المهن يوجد لا تخلو من وجود السلبيات والإيجابيات، على الرغم من كونها واحدة مهنة الرحمة ومساعدة المرضى من الكبار والصغار.

ومن المعروف مهنة التمريض جزء لا يتجزأ من مهنة الطب ولا يمكن أن يستغني عن وجودها أي مشفى، وبالنظر نجد أن هذه المهنة لها العديد من المخاطر التي يتعرض لها أي منهم.

مميزات مهنة التمريض للعاملين

  • تعمل مهنة التمريض على توفير عدد كبير من الوظائف هذا إلى جانب أنها تساعد في بناء العديد من العلاقات مع مختلف المجالات والطبقات أيضاً.
  • الشخص الذي يعمل في مجال المريض يتمكن من مساعدة نفسه وذلك في حال تعرضه لأي مضاعفات أو مشكلات صحية.
  • كما يستطيع أي فرد من أفراد طاقم التمريض تقديم المساعدة لأي شخص عن طريق الإسعافات الأولية حتى يذهب إلى المستشفى كي يتلقى العلاج.
  • تساعد هذه المهنة أن يتعلم من يعمل بها اللغة الإنجليزية وإتقانها.
  • وذلك لأنها تساعده في قراءة أسماء الأدوية والتعليمات المدونة على الأجهزة الطبية.
  • تكسب أفراد طاقم التمريض الكثير من خبرات الحياة ويرجع السبب في ذلك إلى احتكاك كلاً منهم بالطبقات المختلفة التي توجد في المجتمع.
  • كما أن مهنة التمريض تعطي الفرص لكل من يعمل فيها أن يسافر إلى الخارج كي ليعمل في أي دولة في نفس المهنة.

مميزات التمريض للمجتمع

  • تقدم مهنة التمريض الرعاية والاهتمام وذلك من الناحية الطبية والتي يتم تقديمها للجميع دون تمييز.
  • كما أنها تقدم الدعم من الناحية الجسدية والمعنوية إلى جانب الناحية الاجتماعية.
  • يساعد أفراد طاقم التمريض جميع المرضى لتنفيذ كل التعليمات والإرشادات التي يجب أن يتبعها كلاً منهم.
  • ويساعد التمريض أيضاً أهل المريض وذلك بتعريفهم بكل الأوامر والضوابط التي قام الطبيب بشرحها، وخاصة أنها تحافظ على حياة المريض.
  • تعمل الممرضة بالتخفيف على المريض كل التعب والألم الذي يشعر به بسبب أعراض المرض.
  • أيضا يحرص طاقم التمريض أن يحافظ على حياة المرضى وسلامة كلاً منهم، هذا إلى جانب توفير كل الخدمات والرعاية الصحية التي هم في حاجة لها.
  • يقوم فرد التمريض بالحفاظ على كل أسرار المرضى مهما كانت ولا يبوح بها لحد مهما كان مدى الضغط الذي يقع عليه.
  • تعمل الممرضة على متابعة الحالة الصحية للمريض بناء على توجيهات الطبيب المعالج وتحت إشرافه.
  • تنفيذ تعليمات الأطباء واحدة من مهام التمريض وخاصة فيما يتعلق بأمر الأدوية التي يتم وصفها للمرضى.

اخترنا لك:بحث عن يوم التمريض العالمي

عيوب مهنة التمريض

  • يجب أن يفرط طاقم المريض في تقديم الرعاية الصحية للمريض لكنها قد تأتي في بعض الأحيان بنتائج عكسية.
  • حيث تؤدي إلى أن يفقد المريض حياته بالإضافة إلى حدوث أخطاء أخرى قد تكون جسيمة.
  • يمكن أن يبعد طاقم التمريض عن الوقوع في هذه الأخطاء، وذلك بعد أخذ الاستعدادات التي يمكنهم اللجوء إليها إذا ما تعرضوا لظرف طارئ.
  • تمكن عيوب التمريض أيضاً في مسألة الأخطاء الدوائية التي يقع فيها طاقم التمريض.
  • وهو الخطأ الطبي الشائع حدوثه بصورة مستمرة بين أفراد طاقم التمريض، وذكر البرنامج الوطني الأمريكي أن المحاولة في منع حدوثها قد يحافظ على العديد على الأرواح التي تسبب في القضاء عليها.
  • توجد مجموعة من المعايير التي يجب أن يضعها طاقم التمريض في عين الاعتبار عند إعطاء جرعات الأدوية للمرضى والتي تعرف باسم القواعد الخمس وهي:
  • الاهتمام بمعرفة الأوقات المحددة لجرعات الدواء باستمرار.
  • الانتباه بإعطاء المريض الدواء التي وصفها الطبيب.
  • إعطاء كل مريض الدواء المناسب له.
  • الالتزام بالجرعات التي حددها الطبيب بكل دقة.
  • اتباع الوسائل الصحيحة التي تتعلق بكل دواء.

عيوب أخرى لمهنة التمريض

  • تقع الممرضة في مسألة الأخطاء الدوائية نتيجة للتشتت الذي قد تتعرض له.
  • ولذلك يجب أن تبتعد تماماً عن كل الأمور التي قد تسبب في فقدانها التركيز.
  • يجب أن تقوم بسؤال الطبيب لطلب معلومات عن الأدوية التي يأخذها المرضى.
  • وذلك في وجود أي شك تجاه أي دواء ولابد أن تتأكد من أي دواء قبل أن تعطيه للمريض.
  • سقوط المرضى يعد واحد من العيوب التي تعاني منها المريض.
  • وذلك على الرغم من مريض واحد من كل ثلاثة مرضى تخطوا عمر 65 عاماً، يتعرض للسقوط والذي يتسبب لهم في حالة من الخوف والرعب.
  • يمكن أن تحمي الممرضة المريض من التعرض للسقوط وذلك عن طريق رفع الروح المعنوية له.
  • وتحفيز كل مريض على ترك السرير ولكن بعد طلب المساعدة.
  • ويجب أن يستعد طاقم التمريض من خلال أخذ كل الاحتياطات اللازمة لحمايتهم، مثل توفير الأجهزة الخاصة بالإنذار والجوارب الخاصة بالانزلاق.
  • لابد أن يحرص طاقم التمريض على نظافة الأيدي حتى لا تسبب في نقل العدوى لهم وللمرضى الآخرين.
  • ولهذا السبب يجب أن تهتم الممرضة بتعقيم كل الأدوات والمعدات الطبية حتى لا تتعرض للتلوث.
  • يهمل الممرضات في بعض الأحيان في كتابة العديد من الملاحظات المهمة التي تحتاج إلى توثيقها.
  • ويرجع السبب في ذلك إلى كثرة ضغوط العمل التي تقع على عاتق كلاً منهم.
  • يجب أن تقوم الممرضة بمراقبة المريض وتعمل على كتابة الملاحظات بشكل دقيق دائماً.
  • كما يجب أن تقدم تقرير للطبيب المعالج بكل الأشياء التي تحدث وتلاحظ أنها تخرج عن المألوف.
  • رغبة الممرضة الجديدة في التعرف على كل شيء منذ الأسبوع الأول لها.
  • وخاصة فيما يتعلق نقل المريض من مكان إلى آخر، دون أن يتوفر لها معلومات كافية عن خطورة الحالة الصحية.
  • يجب أن تتعلم طريقة الحمل الصحيحة للمريض كي لا تعرضه لأي مخاطر صحية.
  • حيث لابد أن تقوم الممرضة بالاعتماد على الأرجل وليس منطقة الظهر.

شاهد أيضًا:مقال عن الخدمات الصحية في بلادنا الحبيبة بالمقدمة والخاتمة

واجبات وآداب مهنة التمريض

  • يجب أن يحرص طاقم التمريض على القيام بكل الرعاية والخدمات الصحية والصحية.
  • كما يجب أن يهتموا بالمحافظة على صحة وسلامة المرضى من حدوث أي مشكلات صحية.
  • لابد أن يقوم أفراد التمريض ببذل مجهودات كبيرة في مساعدة المرضى قدر المستطاع، وخاصة فيما يتعلق بمسألة تناول الأدوية.
  • يسخر الممرض الحقيقي قدرته وذلك كي يكون فرداً ضمن أحد الأطقم الطبية.
  • وتكون لديه استعداد على العمل مع حالات الطوارئ وفي حال غياب أي فرد من الطاقم الذي يعمل معه.
  • مساعدة أهل المريض وذلك بإعطاء كل المعلومات التي تتوفر لديه عن الحالة الصحية له، مع تقديم النصيحة للمريض باستكمال العلاج كي لا يتعرض لأي مضاعفات صحية.
  • القيام بمتابعة المريض وذلك تحت إشراف الطبيب المسؤول عن الحالة، ويجب أن يحذر من إعطاء المريض أي نوع دواء لم يقم الدكتور بوصفه.
  • يجب أن يتعامل مع المريض بكل احترام وتهذيب، وعلى الرغم من ذلك يجب لا يتعامل معه بتعاطف وذلك إذا يتسبب في حدوث أي أمر يضر بصحته ويعرضها للخطر.
  • الالتزام بكل التعليمات والضوابط التي تقوم إدارة المستشفى بوضعها لكل العاملين بها ومعهم طاقم التمريض.
  • لابد أن ترتدي الممرضة الزي المخصص لها بشكل رسمي من الإدارة وذلك حتى انتهاء مواعيد العمل الرسمية.

أهداف مهنة التمريض

  • تعمل مهنة التمريض على تقديم الرعاية الصحية والطبية التي يكون المريض في حاجة إليها.
  • هذا إلى جانب تقديم الدعم المعنوي الذي يساعده في نسيان الألم الذي يشعر به.
  • يقوم طاقم التمريض بتقديم كل الرعاية والخدمات لجميع المرضى من مختلف الطبقات دون تمييز مريض منهم عن الآخر.
  • يساهم في تقديم الدعم أيضاً لأسرة المريض وذلك من خلال التحدث معهم بكل المعلومات التي تتوفر لديه عن حالته الصحية.
  • يحرص الأفراد العاملين في التمريض على مراعاة الأسلوب الذي يتم التعامل به مع المرضى، لأن ذلك يساهم في حصول المريض على التعافي دون أن يؤثر هذا سلباً على حالته العقلية.
  • عدم التعامل مع المريض من الناحية العاطفية كما أنهم يجب أن يتحملوا أي فعل يصدر عنهم حتى وإن كان رد مؤلم وحاد.

قد يهمك:بحث عن الأسنان كامل وطرق المحافظة عليها

وفي الختام يمكننا القول بأن مميزات وعيوب التمريض واحد من أهم الموضوعات التي يتم طرحها للمناقشة، وخاصة أن أعطانا الكثير من المعلومات التي كنا نجهلها عن تلك المهنة.

وظهرنا كيف تقع على عاتق أفراد طاقم التمريض الكثير من المسؤوليات الجسيمة، والتي تحتاج إلى تركيز كي لا يتركب منهم أي خطأ يتسبب في أن يخسر المريض حياته دون قصد.

ولهذا السبب نرجو أن ينال المقال إعجابكم ونتمنى منكم مشاركته ونشره على صفحات السوشيال ميديا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد