موضوع تعبير عن ما يقدم العامل والمعلم للوطن من خدمات جليلة

ما يقدم العامل والمعلم للوطن من خدمات جليلة، لا يختلف أهمية دور العامل عن دور المعلم في المجتمع، حيث لكل منهما أعماله المهمة ودوره المهم الذي يقدمه في المجتمع.

ولا يستقيم المجتمع بدونهما هما الأثنين، ولذلك حرصنا من خلال موقع يلا نذاكر على تقديم هذا الموضوع المهم، موضوع تعبير عن ما يقدم العامل والمعلم للوطن بالعناصر والمقدمة والخاتمة.

للصف الرابع والخامس والسادس الابتدائي، موضوع عن ما يقدم العامل والمعلم للوطن للصف الأول والثاني والثالث الاعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

مقدمة عن دور المعلم والعامل في الوطن

إن للمعلم فضل كبير ودور عظيم في المجتمع، وكذلك لا يقل دور العامل أهمية داخل المجتمع، لها وجب علينا أن نلقي الضوء على دور المعلم ودور العامل أيضًا.

وما يقدمه الاثنين لخدمة الوطن، وكذلك لنتعرف على واجبنا نحو المعلم ونحو العامل،

فإننا لا يمكن أن نتصور الحياة بدون معلم أو بدون عامل، فلكل تخصص أهمية جليلة، وقد يؤدي أي سقوط في دور العامل أو المعلم إلى انهيار المجتمع وعدم توازنه.

فلا يستقيم المجتمع بدون قيام كل فرد من أفراد المجتمع بدوره على أكمل وجه، وتعتبر كل المهن عظيمة وجليلة ولا يمكن أن ننكر دور أي فرد في المجتمع.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن فضل المعلم بالعناصر

دور المعلم في المجتمع

للمعلم فضل كبير وعظيم في المجتمع، فالمعلم هو القائم بأسماء مهنة في الوجود وهي تربية النشء تربية سليمة.

وقد عبر أمير الشعراء أحمد شوقي عن أهمية دور المعلم في الأبيات (قم للمعلم وفِّه التبجيلا، كاد المعلم أن يكون رسولا …. وإذا المعلّمُ لم يكـنْ عدلاً مشى، روحُ العدالةِ في الشبابِ ضئيلا).

فالمعلم له رسالة عظيمة كرسالة الرسل والأنبياء، وبالدين تصلح الأمم وبالعلم تستقيم لما فيه الخير والثواب، وليس هناك خير في مؤمن وهو جاهل

ولا شك أن لابد أن تصلح الأرض لكي يصلح الزرع، فالمعلم يزرع بطلابه كل ما هو خير وجميل في نفوس الطلاب، والمعلم الغير صالح، فهو يدمر كل الأجيال ويفسدها.

ويقدم المعلم أعظم رسالة للوطن، حيث يربي الأجيال على القيم والمبادئ الصحيحة، ويعتبر العلماء هم أكثر الناس خشية من الله عز وجل .

فقال سبحانه : (إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ)، لهذا فإن للمعلم قدر كبير وعظيم داخل المجتمع، وإن فضل العلم على العابد كفضل القمر ليلة البدر على باقي الكواكب،

دور العامل في المجتمع

لا يقل دور العامل أهمية عن دور المعلم أو المهندس أو الطبيب، بل يعتبر أنه يقوم بالجزء الأكبر في تنمية المجتمع.

حيث يقوم العامل بدور هام جدا وخصوصا لو كان إنسان متقن لعمله، سواء كان هذا العمل يعمل في مجال الزراعة أو الصناعة أو التجارة،

فهو إنسان يقدم خدمة للمجتمع ويعمل على تقدم المجتمع، ولا يمكننا أن نعيش بدور عامل أو زارع، وقد كرم الله عز وجل العامل وكرم كل إنسان يكسب قوته من عمل يديه.

حيث قال عز وجل” وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون ” صدق الله العظيم ، كذلك قد أوصى سيدنا عمر بن الخطاب على العمل حيث قال “اعط الأجير حقه قبل أن يجف عرقه “.

وقد تبين لنا أن الدول التي تكرم العمل وتعطيه حقه، لهي من الدول المتقدمة، التي حققت ثورة علمية وتقدمية هائلة.

حيث يعتبر في اليابان والصين أجر عامل النظافة هو أكبر دخل مواطن في المجتمع، حيث لا تقلل هذه الدول من العاملين بها،

ولا يشعرون العامل انه يعمل عمل دوني، ولا ينظرون للعامل نظرة دونية، تحترم هذه الدول كل مواطن يقوم بعمله على اكمل وجه.

ولهذا السبب قد أصبحت هذه الدول من الدول المتقدمة، حتى أصبحت من أكبر الدول المصدرة لأكثر من نصف دول العالم.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن المعلم والطبيب والعامل بالعناصر

واجبنا تجاه المعلم

إن للمعلم واجب علينا ويتمثل هذا في حق الاحترام والتقدير، وكذلك توفير للمعلم عيشة كريمة للاستفادة من علمه، وكذلك يجب علينا التعاون مع المعلم من أجل تحقيق رسالته السامية في تربية الأجيال.

لهذا وجب علينا توفير للمعلم حياة اقتصادية كريمة، و نظرا للدور العظيم الذي يقوم به المعلم يجب أن يكون في مقدمة الشرائح في المجتمع، لما يقدمه المعلم من جهد في صناعة الأجيال .

كذلك وجب على الطلاب احترام المعلم وكذلك الاستماع الحسن للمعلم حتى ينتهي من حديثة، ووجب على الطلاب طاعة المعلم.

عدم الاستهتار بكلام المعلم ويجب أخذه على محمل الجد، لأن المعلم يعطي صفوة خبرته للطالب لكي يخرج جيل يخدم وطنه ومجتمعه.

واجبنا تجاه العامل

إن العامل يقدم لوطنه خدمات جليلة وعظيمة، لذا وجب علينا تقدير واحترام هذا العمل والعامل الذي يقوم به، ولهذا يجب علينا احترام العامل وحفظ كرامته، وكذلك عدم إهانته معنويًا وماديًا.

وكذلك وجب على الدولة توفير خدمة التأمين الاجتماعي والصحي للعامل، لكي يشعر بالأمان خلال تأدية عمله، ويشمل التأمين الصحي الحوادث والإصابات التي يصاب بها العامل في أثناء قيامه بمهامه،

وجب على الدولة أيضًا والأفراد تقديم أجر مناسب للجهد الذي يبذله العامل، قد وصى سيدنا عمر بن الخطاب على العمل حيث قال “اعط الأجير حقه قبل أن يجف عرقه”.

كذلك يجب تقديم المكافآت المناسبة للعامل وذلك لتشجيعه على القيام بعمل إضافي، وأيضًا وجب على الدولة حماية العاملين من أي خطر يهدد حياته أثناء تقديم عمله.

لهذا كان على الدولة توفير عنصر الأمان للعامل في أثناء القيام بعمله،

توفير الإجازات الرسمية للعامل، ومنها المرضية أيضا، توفير المواصلات ووسائل النقل المناسبة لنقل العامل، كذلك توفير الأجهزة والمعدات الحديثة التي تساعد على إنجاز العمل بأقل وقت وجهد.

وكذلك المساواة بين الرجل والمرأة في العمل، وكذلك أيضا توفير نقابات العمال التي تدافع عن حقوقهم.

شاهد أيضًا: مقال عن قضايا العمل في مجتمعنا

خاتمة عن ما يقدم العامل والمعلم للوطن من خدمات جليلة

وفي النهاية فإن للمعلم فضل كبير ودور عظيم في المجتمع، وكذلك لا يقل دور العامل أهمية داخل المجتمع.

ويسير دور المعلم متوازي مع دور العامل مع دور المهندس والطبيب وغيرهم ممن يقدمون للوطن الأعمال الجليلة والعظيمة.

والذين يقومون بعملهم على أكمل وجه، لكي يتقدم الوطن والمجتمع،

ومع اهتمامنا بدور العلم فانه وجب علينا الاهتمام بالعلم نفسه متوازيا مع الاهتمام بالمعلم، من خلال الارتقاء بالمعلم من خلال دورات التدريبية، وورش العمل.

وذلك لتطوير المعلم وتوفير كل أشكال الدعم للمعلم، وأيضًا وجب علينا تقديم كل سبل الدعم والمساندة للعامل أيضًا، اعتراف منا بالدور الهام الذي يقدمه العامل في المجتمع.

قد يعجبك ايضا