نصائح للحفاظ على الصحة من خلال التغذية

نصائح للحفاظ على الصحة من خلال التغذية، يحتاج إليها البشر من أجل محاربة العادات الغذائية السيئة، وخاصًة أنه اتباع نظام صحي ومتوازن يساعد في المحافظة على صحة وسلامة جسم الإنسان.
ومن المعروف أن الأطعمة الصحية تحتوي على العديد من القيم الغذائية المفيدة، لذلك ينصح بالابتعاد على الأطعمة الضارة.

نصائح للحفاظ على الصحة من خلال التغذية

  • يجب أن يقوم الإنسان بتناول كميات كبيرة من الماء يومياً وذلك يتراوح من 6 وحتى 8 أكواب.
  • وهذا ما يعادل لترين من المياه وخاصًة أنها تحمي جسم الإنسان بأن يصاب بالإمساك والجفاف.
  • يجب أن يتجنب الإنسان شرب الماء بشكل كبير وذلك خلال الوجبات الأساسية حتى لا يصاب الإنسان بأي تلبك معوي.
  • يفضل أن يكثر الإنسان من أكل الفواكه التي تتميز باحتوائها على فيتامين ج وخاصة أنه يحميه من الإصابة بأمراض النزيف في اللثة وتكسير العظام.
  • وهو يزيد أيضاً من فرصة وفاته وهذا المرض يعرف باسم الإسقربوط.
  • توجد بعض الفئات من البشر يجب أن تزيد من تناول المكملات التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن.
  • ولكن يجب أن يتم ذلك بعد مراجعة الطبيب المختص، وبالنظر نجد أن هذه الفئات تتمثل في:
  • كبار السن.
  • الإنسان الذي يعاني من فقدان الشهية.
  • الشخص الذي يقوم باتباع نظام غذائي قاسي من أجل إنقاص الوزن.
  • المدخنين من البشر.
  • المرأة الحامل.
  • المرأة المرضع.
  • الأشخاص النباتيين.

الغذاء الصحي المتوازن

يجب أن ينوع الإنسان من أنواع الطعام التي يتناولها كي يتمكن من الحصول على الفوائد والطاقة التي يحتاج إليها.

  • وهذا ما يطلق عليه اسم نظام غذائي صحي ومتوازن أي أنه يحتوى على كلاً من:
  • المعادن.
  • الفيتامينات.
  • الألياف الطبيعية.
  • البروتينات.
  • الكربوهيدرات.
  • التقليل من تناول الأطعمة الغنية بالسكريات ويرجع السبب في ذلك إلى أنها ترفع من معدلات السعرات الحرارية داخل الجسم.
  • كما أنها تعمل على إصابة الأسنان بالتسوس.
  • الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الأملاح وعنصر الصوديوم.
  • وخاصة أنها يمكن أن تصيب الإنسان بعدة أمراض على رأسها نجد ضغط الدم المرتفع والالتهابات في الكلى.
  • يجب أن يعتاد الإنسان على ممارسة الرياضة وذلك من خلال تمارين اللياقة البدنية ورياضة المشي وركوب الدراجات.
  • الابتعاد عن شرب الكحوليات بشكل نهائي لأنها تسبب في إصابة الجسم بالعديد من المشكلات والمضاعفات الصحية.
  • الحد من تناول أنواع الطعام التي تحتوي على نسب كبيرة من الدهون لأنها تقوم برفع معدلات الكوليسترول في الدم.
  • وهذا بدوره ما يعرض الإنسان بأن يصاب بالأورام السرطانية وأمراض القلب المزمنة.
  • يفضل أن يقوم الإنسان بتناول الخبز الأسمر كبديل عن الخبز الأبيض.
  • وذلك لأنه غني بمجموعة من الألياف الطبيعية.
  • ويجب أن نتناول أيضاً الفواكه بقشورها أفضل من تناول كعصائر، ويفضل أن يضيف طبق من السلطة الخضراء مع وجبات الطعام الأساسية بشكل يومي.
  • ينصح أن يتناول الإنسان بعض الأطعمة التي تتميز باحتوائها على الدهون غير المشبعة والتي توجد في السمك والمحار.
  • وخاصة أنها تعمل على تقليل معدلات الكوليسترول بالدم، ولابد أن يتناولها الإنسان أما مسلوق أو مشوي.
  • يجب أن يحرص الإنسان على تناول وجبة الإفطار بشكل يومي لأنها الوجبة الأساسية التي تحفز من نشاط عملية الأيض.
  • كما أنها تمد جسم الإنسان بالطاقة التي يحتاج إليها كي يقوم بإنجاز مهامه وأعماله.
  • عدم الإفراط في تناول الطعام وهذا يعني أن الإنسان يجب أن يأكل كمية معتدلة في كل وجبة، لأنه تناوله بشكل مفرط يؤثر سلباً على صحته.

طرق التغذية الصحيحة

  • ينصح أن يتناول الإنسان الأطعمة التي تحتوي على السكريات وتخلو في نفس الوقت من الدهون.
  • والتي توجد في الخبز والأرز والبطاطس، هذا إلى جانب احتوائها على مجموعة من الفيتامينات التي يحتاج إليها جسم الإنسان.
  • يجب أن يحرص الإنسان على أكل الخضار والفاكهة بشكل يومياً وينصح بتناولها طازجة.
  • بالإضافة إلى إدخالها ضمن وجبات الطعام الأساسية، ويفضل أن يتم صنع عصائر طبيعية منها أيضاً.
  • لابد من وجود اللحوم والأسماك بمختلف أنواعها وذلك لأنها غنية بالقيم الغذائية وتمد الجسم بالطاقة التي يحتاجها.
  • ولكن يفضل تناولها بحذر كي لا تسبب في حدوث أي مشاكل صحية.
  • يجب أن لا تتخطى نسبة الدهون التي يتناولها الإنسان كل يوم عن 80 جرام.
  • كما أنه لابد أن يأكل الأطعمة الغنية بالدهون الغير مشبعة مثل الدهون النباتية ودهون فول الصويا.
  • ينصح بشرب المشروبات الساخنة التي يتم إعدادها من الأعشاب ويتم تحليتها بالمواد الطبيعية مثل العسل الأبيض.
  • بالإضافة إلى الابتعاد عن تناول المشروبات الغنية بالأملاح والسكريات.
  • طهي الطعام بصورة جيدة وذلك عن طريق وضعه على نار هادئة.
  • لأنها تحافظ على كل القيم الغذائية التي يحتوي عليها، هذا إلى جانب أنها تحافظ على نكهة الطعام كما هي.
  • يجب وضع جدول يحتوي على مواعيد الوجبات الأساسية ويحرص أن يتم تحضيره بهدوء.
  • المواظبة على ممارسة التمرينات الرياضية لمدة تتراوح ما بين 30 وحتى 60 دقيقة بشكل يومي.
  • وخاصة أنها تساعد في عملية هضم الطعام وتنشط الدورة الدموية.

اخترنا لك أيضا: بحث عن السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل pdf

مكونات الغذاء الصحي

  • يجب أن يحتوي الخضار المتنوع ما بين الخضروات الورقية والتي تحتوي على النشويات.
  • والبقوليات والخضار ذو اللون الأحمر والبرتقالي مثل الجزر.
  • ينصح بتناول أنواع مختلفة من الفواكه ضمن قائمة النظام الغذائي الصحي.
  • لابد أن يتناول أيضاً الحبوب التي يجب أن تحتوي نصف كميتها على الحبوب الكاملة مثل القمح والذرة.
  • تناول الحليب منزوعة الدسم بالإضافة إلى مشتقاته من الجبن والزبادي.
  • يجب أن تتضمن قائمة الطعام الصحي على البروتينات ومنها اللحوم التي تخلو من الدهون والأسماك وغيرها من ثمار البحر.
  • هذا بالإضافة إلى البيض والدواجن والبيض والمكسرات والبقوليات.
  • ينصح أن لا يكون هذا النظام خالياً من الزيوت ولكن لابد من أن تكون بنسبة معتدلة.
  • وضع نسب ثابتة لتناول بعض أنواع المواد الغذائية التي يتسبب الإفراط في تناولها لحدوث بعض الأمراض.
  • وهذه الأطعمة تتضمن السكريات والدهون والأملاح والصوديوم.

شاهد أيضا: بحث عن المشكلة السكانية والأمن الغذائي

أسباب احتياج الجسم للغذاء الصحي

  • يحتوي الغذاء الصحي على مجموعة من الأطعمة الطبيعية الغنية بالمعادن والفيتامينات والألياف وغيرها من القيم الغذائية.
  • يعمل الغذاء الصحي على تكوين الأنسجة التي تساعد في نمو جسم الإنسان.
  • يقوم معالجة التلف الذي يصيب كلاً من الأنسجة والخلايا.
  • الطعام الصحي المتوازن يمد جسم الإنسان بالطاقة التي يحتاج إليها من أجل توفير الدفء والقدرة على الحركة.
  • يرفع من كفاءة الجهاز المناعي في جسم الإنسان كما أنه يحفز من أداء وظائفة.
  • يقي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض أو بأي عدوى بكتيرية أو فيروسية.
  • ينظم كل العمليات الحيوية التي يقوم بها الجسم مثل  تنفس وإخراج وتكاثر.

فوائد تناول الطعام الصحي

  • تناول الطعام الصحي يحمي الإنسان بأن يصاب بعدد من الأمراض مثل
  • أمراض القلب المزمنة.
  • الأوعية الدموية.
  • الأورام السرطانية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • داء السكري.
  • مرض النقرس.
  • الأنيميا.
  • أمراض تصيب الغدد.
  • يعمل على تأخير ظهور علامات الشيخوخة والتي تظهر على الجلد والبشرة، وهذا بدوره يحد من انتشار التجاعيد والتصبغات.
  • يعزز من صحة الشعر ويعمل أيضاً على تقويته كما أنه يحافظ عليه من التساقط والضعف والتقصف.
  • يحمي الإنسان من الزيادة المفرطة في الوزن أو التعرض للنحافة الشديدة بالإضافة إلى تجنب التعرض لأمراض السمنة.
  • يحفز من قوة الذاكرة كما أنه يعمل على تنمية القدرات العقلية للإنسان ويجعله قادراً على التفكير وتحليل المعلومات والأفكار.
  • يزيد من فرص حدوث الحمل و الإنجاب لدى المرأة ويرفع أيضاً من معدلات الخصوبة بالنسبة للرجال والنساء.

أمثلة على الأطعمة والمشروبات الضارة

  • يجب أن يتجنب الإنسان تناول الدهون المشبعة والزيوت وأنواع الطعام التي تحتوي على نسب كبيرة من الكوليسترول مثل:
  • الدهون الحيوانية.
  • زيت نوي النخيل.
  • الحد من اللحوم الحمراء والأطعمة الدسمة بمختلف أنواعها.
  • تناول الكحول والخمور يفسد الصحة وتسبب في تليف الكبد وإصابته بعدد  من الأمراض الأخرى.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية بالإضافة إلى العصائر المعلبة والتي تم تحليتها بالسكر الصناعي.
  • الحد من تناول الطعام الذي يحتوي على الملح بنسب كبيرة.

قد يهمك أيضا: ما هو حمض البوريك في الجسم

وفي الختام يمكننا القول بأن نصائح للحفاظ على الصحة من خلال التغذية، وذلك لأنها تساعد في حمايته من الإصابة بالأمراض والعدوي.

هذا إلى جانب أنها تساعد الإنسان على اتباع العادات الغذائية الصحيحة، والابتعاد عن تناول كل الأطعمة الضارة التي تحتوي على الدهون.

ولذلك نرجو أن ينال المقال إعجابكم ونتمنى منكم مشاركته على صفحات وتطبيقات السوشيال ميديا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد