بحث كامل عن الحجاب مع المراجع

بحث كامل عن الحجاب مع المراجع، يعد الحجاب هو تاج المرأة المسلمة وهو من ضمن الفروض التي تم فرضها على المرأة المسلمة، ويتميز الحجاب بالكثير من المميزات فعلى سبيل المثال يحافظ الحجاب على كرامة المرأة وإظهارها في شكل عفيف ومميز، كما أن الحجاب يبعد المرأة عن مظاهر التبرج الجاهلي.

كما يساهم في الاستقرار النفسي لديها، حيث أن الحجاب من المظاهر الإيمانية في المجتمعات الإسلامية.

وكما أن الحجاب من المظاهر الصحية التي لها دلالة على سلامة العقيدة وقوة الإيمان بالله عز وجل والخوف من النار والرغبة الشديدة في دخول الجنة، وسوف نتحدث في هذا المقال عن بحث كامل عن الحجاب مع المراجع.

تاريخ الحجاب

يعود تاريخ الحجاب إلى قديم الأزل فقد كان الحجاب شعار لشرف المرأة وإشعار للحياة، وكان يعبر عن العفة والطهارة، ومن ضمن تلك المجتمعات:

  • الأشوريين: يعتبر الأشوريين من المجتمعات القديمة التي يلتزم بها النساء بالحجاب.
  • وقد ظهر ذلك في الحصريات الموجودة في مدينة أشور القديمة، فقد وجدت لوحات طينية يعود تاريخه إلى القرن الثاني عشر قبل الميلاد وتحتوي تلك اللوحات على بعض القواعد القانونية.
  • كما وجد بها بعض الكتابات التي تقول أن الرجل الذي يتزوج عليه أن يستدعي خمس أو ستة من معارفه ويحجب المرأة ثم يقول إنها زوجتي، وبعد ذلك تصبح المرأة زوجته.
  • اليونان: لقد كان الحجاب معروفًا ومشهورًا في بلاد اليونان قبل انهيارها.
  • فقد كانوا يبنون بيوتًا منقسمة إلى قسمين: قسم النساء وقسم الرجال، ولم يكن النساء يشاركن في أي مجالس أو أنديه مختلطة ولم يكن يزرن أي أماكن عامة.
  • الرومان: كان هناك بعض القوانين في حضارات الرومان تنص على تحريم المرأة من الظهور بالزينة في الطرقات العامة.
  • وكان من ضمن تلك القوانين قانون يسمى اوبيا وهو قانون يمنع المرأة من المغالاة في الزينة حتى ولو كانت في المنزل.

المرأة قبل الإسلام وبعده في الحجاب

لقد عانت المرأة كثيرًا قبل ظهور الإسلام فقد كانت تتعرض كثيرًا إلى الذل والحرمان والمهانة ومنعت من معظم حقوقها الإنسانية.

هذا كما تعرضت لكثير من الأذى والتعسف من الرحل، كما ساء حال المرأة في كافة العصور والأمم.

وعندما يظهر الإسلام أعطى للمرأة حقوقها وواجباتها الشرعية التي تحميها من أي مذلة أو إهانة.

كما أنه وضح لها بعض العلاقات التي سوف تضمن لها السعادة سواء في الأسرة أو المجتمع أو في المنزل.

وكما أن الإسلام أعطى للمرأة كرامة وعزة عندما أمرها بالحجاب الشرعي وتخبئة زينتها عن أي شخص غريب.

وذلك حمايةً لعرضها وحفاظًا على عفتها بعيدًا عن أعين الطامعين ونظرات المغرضين وحفاظًا على المجتمع من التحلل وانتشار الفساد.

الأدلة على فرض الحجاب

هناك بعض الأدلة التي تم ذكرها في الكتاب والسنه التي تبين فرض الحجاب وهي:

أولًا: القران الكريم

قال تعالى:” يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا”، فهذه الآية توضح وجوب الستر والحجاب على كل نساء المسلمين، فقد أمر الله تعالى رسولنا الكريم بأهمية الحجاب وفرضه على أمهات المؤمنين وبنات النبي صلى الله عليه وسلم وجميع نساء المؤمنين.

وقال تعالى:” قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ (30) وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ۚ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تتُفْلِحُونَ”.

وتوضح تلك الآية أهمية الالتزام بالحجاب وتمنع النساء من إظهار الزينة للأجانب وعدم إبداء الزينة إلا ما ظهر منها مثل الثياب والرداء، أو أي شيء يظهر من حركه، أو ما تكشفه الريح منها.

ثانيًا: السنة النبوية

فعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم:” من جر ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة، فقالت أم سلمة رضي الله عنها-فكيف يصنع النساء بذيولهن؟ قال: يرخين شبرا، فقالت إذا تنكشف أقدامهن، قال: فيرخينه ذراعا، لا يزدن عليه”.

وعن حفصة بنت سيرين عن أم عطية قالت أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم:” أن نخرجهن في الفطر والأضحى العواتق والحيض وذوات الخدور فأما الحيض فيعتزلن الصلاة ويشهدن الخير ودعوة المسلمين قلت يا رسول الله إحدانا لا يكون لها جلباب قال لتلبسها أختها من جلبابها”.

ويوضح هذان الحديثان أن الحجاب ضروري ومهم للمرأة فهو يعتبر ستره لجميع جسم المرأة، وهذا ما تم فهمه من نساء الصحابة رضي الله عنهن.

اخترنا لك: حوار بين شخصين عن الاحترام وأهميته

فوائد الحجاب

أولًا: الفوائد الاجتماعية

  • يحمي المرأة من الزنا والإباحية، فهو عبارة عن طريقة من الطرق التي حددها الله لعدم الوقوع في الفاحشة.
  • يحفظ الأعراض، فهو عبارة عن حراسة شرعية تحفظ الأعراض وتقلل أسباب الفتنة والفساد.

ثانيًا: الفوائد الأخلاقية

  • يطهر القلب فهو عباره عن أداة جيدة لطهارة القلوب من الذنوب وعمارتها بالتقوى.
  • يعتبر من مكارم الأخلاق فهو رداء الشرف الحشمة والفضيلة والستر.
  • يحفظ الحياء فهو عبارة عن أداة تبعث الحياة وتمنع الرذائل.
  • تحفظ الغيرة فهو باعث عن تنمية الغيرة على المحارم ويحفظ النساء ويحفظ أعراضهن.
  • يعتبر ساترًا للمرأة لهذا السبب تم فرضه عليها.

ثالثًا: الفوائد الصحية

  • يحمي البشرة والرأس والعنق من احتمالية التعرض لأشعة الشمس وتقلبات الجو الشديدة.
  • يعمل على الحفاظ على الصحة النفسية للحياة الاجتماعية ويقيها من أي مرض روحي ناتج عن الخلاعة والتمتع.
  • يقي ويحمي من انتشار الأمراض التناسلية وذلك لأنه يمنع الفاحشة.

شاهد أيضًا: إذاعة مدرسية عن الاحترام وحسن التعامل مع الأخرين

آداب الحجاب

  • غض البصر.
  • عدم إظهار الزينة.
  • وعدم ظهور لين أو خضوع في القول.
  • عدم المشي بأسلوب يوضح ما تخفي من زينتها.
  • تحافظ على كافة متطلبات الوقار.
  • عدم مصافحة الرجال باليد.
  • الامتناع من الخلوة.
  • عدم السفر إلا مع محارمها.
  • وعدم الخروج من البيت بالعطور.
  • الابتعاد عن أي موطن ريبة.

التوصيات على الحجاب

  • أهمية الدعوة إلى الحجاب بالموعظة الحسنة عن طريق استخدام العقيدة الإسلامية والأحكام الشرعية.
  • دعوة الأسرة وخصوصًا الوالدين إلى أهمية الالتزام بتربية الفتيات وهم صغار على الحجاب وتعويدهن على الحجاب التشجيع عليه.
  • أهمية التزام المؤسسات التعليمية سواء كانت مدارس أو جامعات أو وسائل الإعلام على الحث على الحجاب وتوضيح أثره من حفظ قيم الأمة وأخلاقها.
  • عمل كثير منه الدراسات التربوية التي لها علاقة الأحكام الشرعية الخاصة بالمرأة المسلمة حتى تعرف المرأة في المجتمع على جميع الأهداف.
  • والوسائل التربوية التي تناسب بناء الشخصية الجيدة للمرأة المسلمة.
  • أهمية الالتزام في موضوع الحجاب اهتمام شديد من الحكومات في كافة البلاد الإسلامية.

قد يهمك: موضوع تعبير عن الأخلاق الحميدة وأهميتها بالأفكار

وبهذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا، ونتمنى أن يكون قد نال إعجاب الجميع، ونكون قد ذكرنا كافة المعلومات اللازمة عن الحجاب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد