موضوع تعبير عن هجرة الرسول الى المدينة بالعناصر

يحرص موقع يلا نذاكر ان يقدم لكم اعزائي الطلبة والطالبات مواضيع التعبير المتنوعة التي تصلح لكافة الصفوف الدراسية.

وفي هذا الموضوع سوف نعرض لكم بالتفصيل موضوع تعبير عن هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة بالعناصر والأفكار، لكافة الصفوف الدراسية

( للصف الثالث و الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، وأيضاً للصف الأول و الثاني والثالث الإعدادي للمرحلة الثانوي ).

أولاً: مقدمة عن الهجرة النبوية الشريفة

مما لاشك فيه أن مثل هذا الموضوع المميز والهام، حاولت ان ادلو بدلوي في موضوع الهجرة النبوية الشريفة.

ولعلى أوفق في تقديم ما يناسب هذا الموضوع، ملا ان احقق ما يطوق له المصححون.

كان الرسول صلى الله عليه وسلم منذ البعثة النبوية الشريفة، وهو صابر على أذى الكفار هو وأصحابه.

وقد استمر عليه الصلاة والسلام في دعوته دون تعب أو ملل، وقد كان للرسول عليه الصلاة والسلام شواهد عظيمة على عظمة أخلاقه وهكذا انبهر بها حتى اعداؤه.

ملك عمان قال في رسول الله :” والله لقد دلَّني على هذا النبيِّ الأُمِّيِّ أنه لا يأْمُرُ بخير إلاَّ كان أوَّل آخذ به.

ولا يَنْهَى عن شيء إلاَّ كان أوَّل تارك له، وأنه يَغْلب فلا يبطر، ويُغلب فلا يضجر، ويفي بالعهد وينجز الموعود، وأشهد أنه نبي”.

ثانياً: أسباب الهجرة النبوية

الرسول صلى الله عليه وسلم خرج من مكة وقد كان برفقة أبي بكر الصديق، وذلك بعد أن زاد تعذيب الكفار للرسول صلى الله عليه وسلم، حيث قرر كفار قريش قتل الرسول عليه الصلاة والسلام.

وقف كفار قريش على باب النبي يريدون قتله، فأنظروا خروجه من داره، بضربة رجل واحد.

طلب الرسول من ابن عمه “علي بن ابي طالب” أن ينام مكانه، وخرج الرسول من بيته دون أن يراه الكفار، قال تعالى :”وجعلنا من بين ايديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لا يبصرون “.

خرج الرسول صلى الله عليه وسلم مع أبي بكر الصديق، وهاجر معه إلى المدينة، حيث استقبل مسلمو المدينة الرسول بفرح شديد، واستقبلوه بأنشودة “طلع البدر علينا “.

ثالثاً: كيف كانت رحلة الرسول عليه الصلاة والسلام

طارد اهل قريش وراء النبي عليه الصلاة والسلام وأبي بكر الصديق، في طريق مكة المعروف لديهم ، لكنهم لم يصلوا إليه، ثم اتجهوا الى طريق اليمن، حتى وقفوا عند “غار ثور”.

ويقول أحدهم: لعله هو وصاحبه في هذا الغار، فيجيبه آخر: ألا ترى سياج العنكبوت وخيوطها، لكن ابى بكر يرتعد خوفا على النبي.

ويقول له: والله يا رسول الله، لو نظر أحدهم إلى موطئ قدمه لرآنا، ويطمئنه الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله: «يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما؟».

قريش تبعث للقبائل بدفع مبلغ من المال ضخم لقتل الرسول صلى الله عليه وسلم، فخرج “سراقة بن جعشم ” وأخذ يتبعهم ليحصل على المال.

“سراقة بن جعشم ” تتبع خطى النبي صلى الله عليه وسلم والصديق فلما وجدهم خرجت فرسه في الرمال.

فتأكد له أنه امام نبي الله بالفعل، فطلب سراقة من النبي أن يبشره بشئ ان نصره، فوعده الرسول بسوار كسرى، بعدها عاد سراقة لمكه وتظاهر بأنه لم يجده.

اقرأ أيضًا: 10 خطوات لكتابة موضوع تعبير جيد

رابعاً: معجزات النبي في رحلته من مكة للمدينة

المعجزة الأولى خروج النبي من بيته دون أن يراه أهل قريش، فقال تعالى: “وجعلنا من بين أيديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لا يبصرون “.

ان العناية الالهية قد نجت الرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث اختبأ الرسول وصاحبه الصديق بغار ثور، فنسج على فم الغار العنكبوت خيوطة ، ووقفت اليمامة على باب الغار.

أبو بكر يقول للنبي :”والله يا رسول الله، لو نظر أحدهم إلى موطئ قدمه لرآنا، ويطمئنه الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله: «يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما؟».

فرس سراقة عندما خر في الرمال أمام النبي عليه الصلاة والسلام.

خامساً: كيف تعامل أهل يثرب مع الرسول عليه الصلاة والسلام

الأوس والخزرج : كانت يثرب تسكنها عدة قبائل وأهمها قبيلتي الأوس والخزرج ، وكل واحدة منها ترى أن لها السيادة، وإذا خرجت من يدها هذه السيادة حط ذلك من قدرها.

مما جر عليهما المتاعب والويلات، وقد غرس في نفوس متسببي النزاع بين القبيلتين بذور الحسد والحقد.

انتشر الإسلام بسرعة كبيرة في يثرب، وقد آخى الرسول بين قبيلتي الأوس والخزرج.

القبائل اليهودية: كان يسكن المدينة عدد من قبائل اليهود، وكانت تحتكر التجارة ، وتتمركز بها رؤوس الأموال.

كذلك تعاملت بالربا ومن هما :”بنو قينقاع، وبنو النضير، وبنو قريظة”، حيث وقع الرسول الكريم اتفاقية بين هذه القبائل.

المسلمون الذين أسلموا وهم (الانصار) وقد تظاهر بعضهم بالإسلام.

المسلمون المهاجرون، وهم من أسلموا من سكان مكة، وقد هاجروا مع النبي، و أصبحت المهاجرون قوة لا يستهان بها بيثرب.

المنافقون، وهم مجموعة من أهل يثرب، تسارعت في الدخول في الإسلام، ولكنهم تظاهروا بالدخول في الإسلام.

سادساً: بناء ثاني مسجد في الإسلام في المدينة المنورة

وصل الرسول صلى الله عليه وسلم للمدينة المنورة، وأراد الرسول أن يبني مسجدا ليصلي به الناس.

وكذلك لكي يتجمعوا به، ويتلقون الدين الصحيح في هذا المسجد ،بعد ذلك جمع النبي صلى الله عليه وسلم الأنصار والمهاجرين لوضع ميثاق، وكان هذا الميثاق هو الذي ينظم العلاقات والتعاملات بين المسلمين.

شاهد أيضاً :- مقدمات وخاتمات تصلح لأي موضوع تعبير

سابعاً: خاتمة موضوع هجرة الرسول الى المدينة

سمي العام الهجري بهذا السبب نتيجة هجرة الرسول عليه الصلاة والسلام من مكة إلى المدينة، ولا زال المسلمون يحيون ذكرى الهجرة النبوية الشريفة.

باعتبارها حدثا عظيما، في تاريخ الدعوة الإسلامية، وبداية انطلاق الدعوة لكافة أنحاء الأرض، وتم بها تنظيم شؤون المسلمين وبعضهم البعض والمسلمين واليهود كذلك.

بعد الهجرة بدأت الفتوحات الإسلامية، وبدأ تعميق العلاقات بين المهاجرين والأنصار، وبدأ المسلمون يتكاتفون لنشر الدين الإسلامي دونما أي خوف من قريش.

وبدأ كذلك المسلمون في نشر الدعوة عن طريق البحر، وبدأ الرسول صلى الله عليه وسلم بتأسيس الدولة الإسلامية، وبدأ بناء المجتمع الإسلامي.

كانت الهجرة بمساعدة من الله فقط، وبيان لنبؤات الرسول الكريم، قد أتت بثمارها، وسوف تظل الهجرة لها دروس وعبر تدرس عبر الأجيال ويستفيد منها الأجيال على مر العصور.

وأخيرا فإن القلم قد صار بمداده حول الهجرة النبوية الشريفة، ولكن يعجز القلم على أن يفيه حقه، فهذا ما آلت إليه البصيرة، ووصل إليه العقل.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. هاجر نصر الدين يقول

    ده موضوع تعبير بجد حلو خالص

  2. motaz etman يقول

    موضوع جميل شكرا

اترك رد