موضوع عن بر الوالدين قصير

موضوع عن بر الوالدين قصير، ديننا الإسلامي وصانا في الشريعة والعقيدة الإسلامية بضرورة طاعة الوالدين وبرهم وأوضح لنا مدى فضل الوالدين

ومدى أهمية طاعتهم والجزاء الذي يقدمه لنا الله عز وجل في ذلك، وكذلك وصح لنا عقوبة عقوق الوالدين.

والتي لا تقتصر على الضيف في الدنيا في جميع الأمور الحياتية فقط بل وصل إلى دخول النار والحرمان من رؤية وجه الله الكريم.

وهو يعد أكبر عقوبة للإنسان يمكن أن يعاقبها، فضلاً عن غصب الله عز وجل عليه طوال حياته وأنه يلعن من الله وملائكته.

لذا ينبغي الاهتمام بالوالدين وطاعتهم ورعايتهم بصورة دائمة.

مقدمة عن موضوع تعبير قصير عن بر الوالدين

يعد بر الوالدين من أهم الموضوع التي اهتمت بها الشريعة الإسلامية نظراً لمدى أهميتها.

فقد حثنا الله عز وجل على طاعة الآباء وبرهن وأمرنا بالتعب عن النفور منهم وعقوقهم.

وكان نتيجة لذلك يجب على المسلم الاستجابة لما أمرنا به الله حتى يحصل على سعادة الرضى في الدنيا وثواب الآخرة.

وقد أودع الله سبحانه وتعالى الرحمة واللين في قلوب الآباء والأمهات حتى يتمكنون من رعاية أبناءهم بحب وعطف ولين

والاهتمام بمصالحهم وشؤونهم وإبعادهم عن كل ما يمكن أن يتسبب لهم في أي نوع من الأذى.

ولذلك ينبغي على الأبناء أن يقومون بطاعة آباءهم وان يحسنون لهم ويحفظوهم ولا يعرضونهم لأي نوع من الحزن والضيق.

موضوع قصير عن أهمية بر الوالدين

تم وضوح الأهمية الكبيرة لبر الوالدين داخل الكثير من الآيات القرآنية فقد تم وضع بر الوالدين من أساسيات الإيمان بالله عز وجل

وأهم غاياته والتي تتمثل في التوحيد بالله وعدم الشرك به، فقد قال الله عز وجل في إحدى آياته (واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً وبالوالدين إحسانا)

كما ربط بين عبادة الله وشكره على جميع نعمه بالسكر للوالدين في إحدى الآيات الأخرى.

فضلاً عن ذلك فقد وصانا الله سبحانه وتعالى ببر الوالدين عن طريق توضيح من المعاناة التي عاشتها في الام في فترة الحمل والولادة وما بعدها.

وأثنى على الكثير من الأنبياء والرسل بسبب مدى قوة برهم لآبائهم.

سيدنا عيسى عليه السلام وضح فضل الله تعالى عليه بيانه جعله بارا بوالديه، كما تم ايضاح مدى أهمية بر الوالدين في الكثير من الآيات القرآنية.

فالإنسان المسلم أمره الله سبحانه وتعالى بخفض الجناح وعدم الإساءة الآباء سواء بالقول أو بالعمل كما أن الله عز وجل أمر الأبناء بإبعاد جميع الامور التي ينتج عنها أذى لهم أو تتسبب في جرح مشاعرهم.

فالإنسان أمره الله سبحانه وتعالى بحسم معاملة آباءه من خلال القول الحسن واتباع السلوكيات الجيدة والابتعاد عن السب وقول ما يمكن أن يؤذيهم.

موضوع قصير عن بر الوالدين في السنة

تم التأكيد على أهمية بر الوالدين في الكثير من النصوص داخل السنة النبوية الشريفة.

حيث وصانا رسولنا الكريم على بر الوالدين ورعايتهم والمحافظة عليهم وتلبية جميع ما يحتاجونه

ومن أهم تلك الأحاديث قول رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصحابي عبد الله بن عمرو” اقبل رجل إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم فقال: ابايعك على الهجرة والجهاد، أبتغي الأجر من الله، قال:

فهل من والديك أحد حي؟ قال نعم، بل كلاهما، قال: فتبتغي الأجر من الله، قال: نعم، قال: فارجع إلى والديك فأحسن صحبتهما)

وهذا يوضح مدى أهمية بر الوالدين ورعايتهم.

اخترنا لك:ندوة عن بر الوالدين كاملة

موضوع قصير عن حكم بر الوالدين

يعد بر الوالدين من الأمور الضرورية والواجب القيام بها في الشريعة الإسلامية فقد تم ذكر عقوق الوالدين على أنها واحدة من الكبائر في إحدى الأحاديث الشريفة

فضلا عن أن بر الوالدين واحدة من أهم الواجبات، كما يجب الإشارة إلى كون طاعة الوالدين واجبه وهامة دون النظر إلى الدين والعقيدة.

كما أن الفضل الكبير لبر الوالدين يتمثل في بسط الرزق ورزق الأبناء.

ومن يهتم بالوصل بينه وبين والديه يصله الله عز وجل بالنعم والخير والبركة ومن يقطع ما بينه وبين والديه يقطع عنه الله عز وجل الكثير من النعم.

موضوع قصير عن عقوق الوالدين

عقوق الوالدين واحدة من أكثر الكبائر والمعاصي التي يرتكبها الإنسان.

ويمكن تعريف عقوق الوالدين على أنه هو جميع الأمور التي تسبب الأذى والضيق والألم للوالدين، مع استثناء معصية الخالق سبحانه وتعالى.

فقد نهانا الله عز وجل عن عقوق الوالدين وبالأخص في الأوقات التي يكون فيها الآباء في أمس الحاجة لأبنائهم وخاصة في وقت الكبر أو في حالة المرض.

فلا يجب التأفف في تلك الحالة ولا يجب نهرهما بل ينبغي قول كلمة طيبة لهم.

فواجب الأبناء على والديهم هو رعايتهم وإبعاد الأذى عنهم كما كانوا يفعلون الوالدين لأبنائهم في صغرهم.

ويتضح ذلك من التحذيرات التي وضحها لنا رسولنا الكريم من عقوق الوالدين.

حيث أن هذا الأمر سبب قوي لتعرض الإنسان لضيق الحياة الشديد في الدنيا ودخول النار في الآخرة.

فمن يكون عاق لوالديه يدخل النار ولا يرى وجه الله سبحانه وتعالى.

كما أنه لا يغفر له ذنوبه ومحرم عليه صحبة الانبياء.

ولا يرزقه الله عز وجل الخير ولا يحصل على خاتمة جيدة

حيث تكون وفاته سيئة ويتم لعنه من الله عز وجل والملائكة، ويعاقبه الله عز وجل بالعقوق من قبل أبنائه.

وهذا يوضح مدى سوء عقوق الوالدين والتي تنتج ضيق الرزق وضيق النفس وضيق الحياة ودخول النار.

مفتاح الحياة السعيدة والكريمة تكمن في رضى الوالدين ودعاء الوالدين لأبنائهم الجيدين بالرزق والخير والبركة

وتؤدي إلى الفوز بدخول الجنة بعد الممات ففضل بر الوالدين كبير وعظيم على الأبناء سواء في الدنيا بجميع أحداثها

وأيضاً في الآخرة والتي يتم فيها الفوز بأفضل جائزة وهديه وهي صحبة الأنبياء ورؤية وجه الله سبحانه وتعالى.

شاهد أيضًا:حوار بين شخصين عن بر الوالدين وعقوقهما

خاتمة موضوع تعبير قصير عن بر الوالدين

تتضح الأهمية من بر الوالدين في أنه يؤدي بالإنسان إلى الجنة والحصول على رضى الله عز وجل.

وأن طاعتهم توضح طاعة الإنسان لربه وتعبير كبير عن شكر الابن لآبائه عن ما قام الوالدين بتقديمه لهم.

حيث يجب على الابن توفير متطلبات الحياة الأساسية لوالديه إذا تمكن من ذلك

وإحضار الدواء والمستوى لهم والعمل على خدمتهم وقت المرض

ووقت الرخاء وطاعة جميع ما يأمر به والحديث معهم برفق ولين وتوجيه اطيب الكلام لهم، وتقديم أفضل الأشياء المحببة لهم.

قد يهمك:إذاعة مدرسية عن بر الوالدين متكاملة الفقرات

بر الوالدين تم ذكره في السنن النبوية وفي الكثير من السور القرآنية

وقد تم أمرنا ببر الوالدين في مختلف الأديان السماوية سواء المسيحية أو الإسلامية

نظراً للأهمية الكبيرة لبر الوالدين بسبب ما قدموه لما من الكثير من التضحيات الكبيرة

طوال حياتهم دون طلب أي مقابل سوى رؤيتنا بخير

وفي سعادة وبذلوا كل ما يقدرون عليه حتى يتمكنون من عدم حرمانها من أي شيء تريده.

لذلك فهم يستحقون منا كل الخير والتقدير والحب والاحترام والرعاية طوال حياتنا

وحتى بعد كبرهم وعدم قدرتهم على القيام برعاية أنفسهم

فيجب علينا ذلك لنقدم لهم جزء بسيط من أفضالهم علينا طوال حياتنا.

نتمنى أن نكون قد تمكنا من ايضاح فضل الوالدين، مع تمنياتنا لكم بالتوفيق.

قد يعجبك ايضا
اترك رد