خاتمة بحث عن الطفولة

خاتمة بحث عن الطفولة، خاتمة بحث عن الطفولة التي تعد أجمل المراحل التي يعيشها الإنسان حيث يكون صغير في العمر، حيث يحظى بالكثير من الاهتمام والرعاية من الوالدين وباقي أفراد العائلة.
هذا إلى جانب أن مرحلة الطفولة تحمل لنا العديد من الذكريات الجميلة، كما أنها من أهم المراحل التي يمر بها الطفل حيث تبدأ شخصيته في التكوين.

خاتمة بحث عن الطفولة

تعد مرحلة الطفولة هي المرحلة العمرية التي يمر بها الأطفال ويجب أن يعتني بها الوالدين بشكل كبير.

وهي المرحلة التي تحمل معها الأحلام الوردية الجميلة التي يرسمها الطفل في خياله الصغير.

حيث يكون بعيداً عن تحمل المسئولية أو تحمل أداء مهمات العمل التي تثقل كاهله.

بالنظر نجد أن مرحلة الطفولة هي التي يبني عليها كل المراحل العمرية القادمة.

لهذا السبب يجب أن ينصب عليها كل الرعاية والعناية كي يكون للطفل شخصية سوية.

ومن المعروف أن الطفل هو البسمة الجميلة التي تزين حياة كلاً من الأم والأب، لذلك نجد أن الوالدين يقومان بتصوير كل اللحظات التي يعيشها الطفل.

ومن الجدير بالذكر نجد خبراء علم نفس ذكروا أن مرحلة الطفولة تنقسم إلى أربعة مراحل داخلية.

والتي تبدأ مع البنية الأساسية أو وضع حجر الأساس في تكوين شخصية الطفل.

ولهذا يجب أن يتم تنشئة الطفل على أسس سليمة كي يتمكن أن يفيد نفسه وعائلته والمجتمع حينما يكبر.

لأن الإهمال في تنشئته قد يؤثر في شخصيته بالسلب ويكون غير سوية.

ومن المعروف أن مرحلة الطفولة هي التي يتعلم فيها الطفل الأخلاق والصفات الحميدة.

هذا إلى جانب تعلم الكثير من المهارات مثل التحدث والتواصل مع الآخرين بالإضافة إلى مهارات الكتابة والقراءة والحساب وغيرها.

وحتى يكتسب الطفل شخصية سوية ذو أخلاق يجب أن يهتم الأهل بتربيته وتعليمه جيداً.

تعريف مرحلة الطفولة

تبدأ مرحلة الطفولة منذ الدقيقة الأولى الذي يولد فيها الطفل حتى يصل إلى اليوم الأول من مرحلة البلوغ.

ومن المعروف أن تلك المرحلة تشمل مرحلة الرضاعة ويتعلم الطفل كيف يحبو ثم يتعلم كيفية المشي.

كما أنه يتعلم فيها الكلام والحديث هذا إلى جانب التطور الذي يمر به العقل والحركة.

ويظل الطفل يتعلم كل الأساسيات والبديهيات التي يتعلمها كل البشر في هذه الفترة.

ومن المعروف أن مرحلة الطفولة ينتهي وقتها عند بلوغ الطفل سن 12 أو 13 عام، وهو العمر الذي تبدأ فيه سن البلوغ أي أنها مرحلة عمرية جديدة في حياته.

ولقد قام علم الاجتماع بتعريف الطفولة على أنها المرحلة التي تكون بدايتها مع ولادته إلى أن يصل لمرحلة البلوغ.

ومن المعروف أن الشخص البالغ هو من يصل عمره إلى 18 عام وهذا من الناحية القانونية.

وأما عن تعريفها في علم النفس فيقول أنها المرحلة العمرية التي يمر فيها نمو الطفل بالكثير من التطورات.

ويرى خبراء علم النفس أن هذه المرحلة تحتاج اهتمام كبير ورعاية مستمرة من الوالدين.

وذلك لأن شخصية الطفل تبدأ خطوتها الأولى في التكوين وذلك من حيث الجانب النفسي والجانب الاجتماعي.

وهذا يساعده في أن يكون ذو شخصية سوية ونافعة لنفسه وللمجتمع.

مراحل الطفولة

  • مرحلة الرضاعة: تكون بداية هذه المرحلة منذ الساعة الأولى للولادة وحتى يصل عمر الطفل إلى عامين.
  • وهي بداية مرحلة الفطام ويكون الطفل فيها متلعقاً بوالدته لشعوره الزائد إلى حنانها وحبها وعطفها.
  • وعلم النفس يعرفها بأنها مرحلة التطور العاطفي، لأنه يكون مرتبط بأمه وأبيه بشدة.
  • مرحلة الطفولة المبكرة: تكون بدايتها من عمر 3 أعوام أي المرحلة التي تسبق مرحلة رياض الأطفال، وتنتهي عندما يبلغ سن 6 أعوام أي بداية المرحلة المدرسية.
  • هذه المرحلة يتعلم الطفل فيها العديد من المهارات الاحتكاك بالكثير من البشر والتحدث معهم.
  • وهذا ينمي الجانب اللغوي لديه كما أن يستطيع التمييز بين الأمر الصحيح والأمر الخطأ.
  • مرحلة الطفولة المتوسطة: تبدأ هذه المرحلة مع ذهاب الطفل إلى المدرسة والتي يبلغ عمره فيها 7 أعوام.
  • يكون لديه في هذه الفترة مجموعة من الأصدقاء، ويبدأ في تكوين دوائر اجتماعية.
  • هذا إلى جانب تعلم القراءة والكتابة ويبدأ فيها اعتماده على نفسه منفصلاً فيها عن الأب والأم بعض الشيء.
  • كما نبدأ نلاحظ فيها الفروق الفردية التي تتعلق بالنمو وهذا بين الفتيات والذكور.
  • مرحلة الطفولة المتأخرة: يطلق عليها علم النفس اسم مرحلة المراهقة والتي تبدأ بعد أن يبلغ سن الطفل 9 أعوام.
  • حيث يتعلم الطفل فيها مجموعة من السلوكيات الجديدة إلى جانب مجموعة من المهارات الجديدة.
  • ويمر بفترة من التغيرات في حياته وهذا أمر طبيعي يمر به جميع البشر.

اخترنا لك: مقال صحفي عن الطفولة

مشاكل مرحلة الطفولة

  • يعاني الطفل في مرحلة الطفولة من التبول اللاإرادي نتيجة لبعض الأسباب النفسية والعضوية.
  • أما عن الأسباب العضوية تعود لإصابة الطفل بالتهابات في منطقة الحوض والمثانة والكلى.
  • وبالنسبة للسبب النفسي العنف الأسري الذي يتعرض له الطفل، أو حالة الخوف التي تنتابه من الظلام أو الحيوانات.
  • ويتم علاجه من خلال الهدوء داخل الأسرة والحد من تناول السوائل.
  • تعد مشكلة الفطام أحد المشكلات التي تعاني منها الأم في مرحلة الطفولة، وخاصة أنها تحاول أن منعه من الرضاعة الطبيعية والصناعية أيضاً.
  • وكي تتمكن الأم من تخطى هذه المرحلة بهدوء لابد أن تبدأ في إعطاء الطفل بعض من أنواع الطعام عندما يتم 6 شهور، ثم تقلل عدد الرضعات بشكل تدريجي.
  • استخدام أسلوب العنف يجعل الطفل شخصية عدوانية يكره من حوله.
  • كما أن فكرة الانتقام مسيطرة على عقله طوال الوقت، ويلقي باللوم على كل الأشخاص المحيطين به.
  • لجوء الآباء إلى أسلوب تخويف الطفل ليس بالأسلوب الصحيح، لأنه يتسبب في فقدان ثقته بنفسه إلى جانب فقدان ثقته في كل من يعرفه.
  • ولا تعلمه الاعتماد على النفس بكل تجعله دائماً على الآخرين، وهذا يعنى أن شخص لا يمتلك حس المسؤولية.
  • خوف الطفل من المدرسة من المشكلات الكبرى التي يواجهها في مرحلة الطفولة.
  • ويرجع السبب فيها إلى خوف من الرسوب في الاختبارات أو تعرضه للعقاب الشديد الذي قد يصل إلى حد الضرب من المدرسين.
  • يعاني الطفل أيضاً من مشكلة التأخر الدراسي التي يتسبب في حدوثها الكثير من الأسباب.
  • يأتي على رأسها عدم محبة الطفل للمدرسة والمعلمين، إصابة الطفل بأي مرض تعيقه من ممارسة الدراسة بشكل طبيعي.
  • تتسبب المشكلات الأسرية ومستواها الاقتصادي الضعيف في حدوثه.

شاهد أيضًا: مقال عن عيد الطفولة في مصر

نصائح لمرحلة الطفولة

  • يجب أن يقترب الوالدين من الطفل كي يتمكنوا من فهم شخصيته.
  • لابد أن يفتح مجالاً للحديث معه لأنه ذلك يجعله يكتسب مهارات جديدة.
  • الحرص على صحة الطفل والاهتمام بها، والتي تبدأ بتقليل مشاهدته للتلفزيون بشكل تدريجي، ومنعه من مشاهدة أي برنامج لا يتناسب مع سنه.
  • يجب أن يشارك الأب والأم طفلهما في القيام بالكثير من الأنشطة أو فيما يحب فعله.
  • وذلك مثل الذهاب في نزهة عائلية أو متابعة الأفلام أو البرامج التي يحبها، وذلك كي يتأكدوا من أن كانت مناسبة لعمره أم لا.
  • التركيز مع التعبيرات التي تظهر على وجه الطفل للتعرف على موافقته على أي شيء أو رفضه لهذا الشيء.

حقوق الأطفال

  • يجب أن نترك الطفل يعبر عن رأيه ويأتي دور الوالدين هنا في إبداء الاحترام تجاه رأيه.
  • لابد أن يتمتع الطفل بكامل حقوقه المدنية وإعطائه الجنسية إلى جانب الحصول على هويته.
  • التحاق الطفل بالمدرسة يعد واحد من أهم الحقوق المشروعة له، لأن التعليم يساعده على أن يكون شخصية فعالة ونافعة في المجتمع.
  • يجب أن يحصل الطفل على المتطلبات الأساسية التي يحتاج إليها وهنا يأتي دور الدولة والمجتمع في توفيرها له.
  • حماية الطفل من التعرض للعنف أو أي مخاطر قد يتعرض لها، واجب على الأب الذي مطلوب منه أن يوفر له معايير الأمن والسلامة.

قد يهمك: موضوع تعبير عن الطفولة البريئة بالعناصر

وفي الختام يمكننا القول بأن خاتمة بحث عن الطفولة يعد واحد من أهم الموضوعات، التي تساعد الآباء والأمهات في التعرف على المعنى الحقيقي لمرحلة الطفولة.

وكيف تكون من أهم المراحل العمرية التي يمر بها الطفل لأنها الخطوة الأولى في تكوين شخصيته حتى يبلغ مرحلة الشباب.

هذا إلى جانب التعرف على المشكلات التي يتعرض لها الطفل في مرحلة الطفولة والتعرف على العلاج المناسب لها.

ولهذا السبب نرجو أن ينال المقال إعجابكم ونرجو مساعدتكم في نشره على صفحات وتطبيقات السوشيال ميديا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد