موضوع تعبير عن اسباب حرب اكتوبر 1973

موضوع تعبير مختصر عن أسباب حرب أكتوبر 1973 بالعناصر والمقدمة والخاتمة والأفكار، أعادت حرب أكتوبر 1973 المجيدة للمصريين عزتهم وكرامتهم، بعد هزيمة في حرب النكسة عام 1967، والكثير من أبناء الجيل الحالي لا يعرف الكثير عن حرب اكتوبر عام 1973، لذا كان واجباً علينا أن نعرف هذا الجيل بحرب أكتوبر المجيدة وانتصارنا بها، يقدم لكم اعزائي الطلبة والطالبات  موقع يلا نذاكر موضوع تعبير عن حرب السادس من أكتوبر المجيدة واسبابها مختصر بالعناصر والافكار للصف الرابع و الخامس و السادس الابتدائي، موضوع تعبير عن أسباب حرب أكتوبر العظيم 1973 بالمقدمة للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي.

 مقدمة عن موضوع حرب أكتوبر 1973 بالعناصر والمقدمة والخاتمة

لقد خاض العرب مع مصر حروب مهمة جدًا في تاريخنا المعاصر، وقد كان جزء من هذه الحروب حرب العرب ضد إسرائيل، ذلك الكيان الصهيوني الذي تم زرعه بوسط العرب بفلسطين في عام 1948.

وكان أبرز هذه الحروب ضد اسرائيل حرب اكتوبر عام 1973، حيث اتفقت مصر مع الدول العربية على التخلص من الكيان الصهيوني، فقررت مصر أن تتخلص من اسرائيل بعد ان احتلت شبه جزيرة سيناء، واحتلت اسرائيل ايضا هضبة الجولان بسوريا، وكانت حرب السادس من أكتوبر المجيدة عام 1973 علامة فاصلة في تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي.

أعادت حرب أكتوبر 73 المجيدة للمصريين عزتهم وكرامتهم، بعد هزيمة في حرب النكسة عام 1967، والكثير من أبناء الجيل الحالي لا يعرف الكثير عن حرب اكتوبر عام 1973، لذا كان واجباً علينا أن نعرف هذا الجيل بحرب أكتوبر المجيدة وانتصارنا بها.

اقرأ ايضاً :- كيفية كتابة موضوع تعبير تحصل منه على الدرجة النهائية

اسباب حرب أكتوبر 1973  

لقد كان لحرب اكتوبر العديد من الأسباب لذا اتفقت كل من مصر وسوريا وبمساعدة السعودية على التخطيط للقيام بالحرب ومن هذه الأسباب:

  • هزيمة الجيش المصري أمام الجيش الاسرائيلي في نكسة عام 1967، بعدها اجتمع مجلس الأمن ورفض الاعتراف بدولة إسرائيل.
  • مجلس الامن اصدر قرار طالب من إسرائيل الانسحاب من الأراضي التي احتلتها بعد حرب 67، في مقابل أن تعترف بها الدول العربية لكن الدول العربية رفضت ذلك القرار.
  • تدخلت أمريكا في عام 1968 لإيقاف القتال بين كل من مصر وسوريا وإسرائيل.
  • بعد وفاة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وتولي الرئيس محمد أنور السادات تغيرت الكثير من الاستراتيجيات العسكرية المصرية.
  • في عام 1971 قامت الأمم المتحدة بعمل مفاوضات بين الدول العربية واسرائيل، وكان ذلك بسبب رفض إسرائيل الانسحاب من شبه جزيرة سيناء المصرية، لكن هذه المفاوضات قد باءت بالفشل.
  • قرر الرئيس محمد أنور السادات في عام 1973، بالاتفاق مع الرئيس الراحل حافظ الاسد، إعلان الحرب ضد إسرائيل في نفس التوقيت، وذلك لاستعادة الأراضي التي احتلتها إسرائيل بعد نكسة عام 1967.

 بداية حرب أكتوبر 1973 

في يوم السادس من اكتوبر عام 1973 الموافق عشرة رمضان وفي تمام الساعة الثانية وخمس دقائق، بدأت القوات المصرية بالهجوم نحو شبه جزيرة سيناء.

حيث بدأت نحو مائتان طائرة حربية بالعبور لشبه جزيرة سيناء، لتبدأ ضرب الثكنات العسكرية الإسرائيلية، هذا وقد بدأت مصر ساعة الصفر لبداية الحرب بالاتفاق مع سوريا لتبدأ هي الاخرى لضرب اليهود بالجولان بنفس ساعة الصفر، لكي تصيب إسرائيل بالشلل التام، وكان في هذا اليوم الجيش الاسرائيلي يحتفل بعيد الغفران، فكان يوم الحرب يمثل مفاجأة لإسرائيل.

وقد تمكنت القوات المصرية لعبور خط بارليف ذلك الساتر الترابي، وذلك بأستخدام مضخات المياة لهدم هذا الساتر الترابي، وبالفعل تمكنت مصر من عبور قناة السويس، وبنفس الوقت دخلت سوريا هضبة الجولان ، لكن سرعان ما تم إعلان وقف النار، بعدها بدأت إسرائيل تلتقط أنفاسها وتعيد حسابتها وبدأت تنظم نفسها.

وبدأت إسرائيل بإعادة لتسليح، وبدأت القوى العظمى بالتدخل وهما أمريكا والاتحاد السوفيتي، حيث قامت أمريكا بدعم إسرائيل، وقام الاتحاد السوفيتي بمساندة مصر وسوريا.

هذا وقد لعبت الدول العربية وخاصة السعودية بإستخدام البترول كعامل ضغط على كلا من إسرائيل وحليفتها الولايات المتحدة الأمريكية.

شاهد أيضاً :- مقدمة وخاتمة لأي موضوع تعبير

 العمليات العسكرية في حرب اكتوبر  

  • سلاح الطيران في حرب أكتوبر 1973:

بدأت العمليات العسكرية بتحليق نحو مائتان طائرة حربية بالعبور لشبه جزيرة سيناء، لتبدأ ضرب الثكنات العسكرية الإسرائيلية.

  • تدمير خط بارليف في حرب أكتوبر 1973 

تمكنت القوات المصرية لعبور خط بارليف ذلك الساتر الترابي، وذلك بأستخدام مضخات المياة لهدم هذا الساتر الترابي، وبالفعل تمكنت مصر من عبور قناة السويس ، وبالفعل استطاعت مصر أن تدمر الخرافة الاسرائيلية وهي السد المنيع، وبالفعل بعد اختراق الساتر الترابي، استطاعت القوات المصرية أن تعبر للبر الآخر بعد فتح ثغرة بخط بارليف، عن طريق توربينات المياه، وتدمير هذا السد المنيع.

  • سلاح المشاة في حرب أكتوبر 1973  

استطاع سلاح المشاة المصري أن يدمر العديد من الدبابات الإسرائيلية، وقد استخدمت مصر سلاح المدفعية، ومضادات الدبابات، وبالفعل نجحت القيادة العسكرية المصرية في منع إسرائيل من التقدم الى خط الدفاع المصري.

 نتائج حرب أكتوبر 1973  

  1. انتهاء حرب أكتوبر في 31 مايو في عام 1974، ووقعت مصر و سوريا واسرائيل اتفاقية إطلاق النار وفض الاشتباك، وأعادت إسرائيل القنيطرة لسوريا، وانسحبت من هضبة الجولان.
  2. تمركزت قوات حفظ السلام في منطقة فاصلة في خط وقف النار، لضمان تنفيذ الشروط.
  3.  على الرغم من وقوف أمريكا في صف إسرائيل إلا أن إسرائيل لم تستطيع أن تستعيد شيئا من هيبتها أو حتى شبرا من الأراضى المصرية.
  4. توقيع مصر عام 1977 اتفاقية كامب ديفيد  للسلام بين مصر واسرائيل، برعاية الولايات المتحدة الأمريكية.

شاهد أيضاً :- 10 خطوات لكتابة موضوع تعبير جيد

اجمل ما قيل عن حرب أكتوبر 1973  

رايحين رايحين

شايلين في ايدنا سلاح

راجعين راجعين

رافعين رايات النصر

سالمين سالمين

حالفين بعهد الله

نادرين نادرين

واهبين حياتنا لمصر

باسمك يا بلدي……حلفنا يا بلدى

جيشك وشعبك يصد التحدى

ارضك وزرعك…..شمسك وقمرك

شعرك ونجمك…..نيلك وهرمك

بدمي افدي واصد الاعادى

وافدي بروحي عيونك يا مصر

رايحين رايحين شايلين في ايدنا سلاح

شرفك يا بلدى

عزة كرامتي

يا ملياه تحدى

امانة في رقبتي

حبك وسحرك ليلك وكرمك فى نخلك ودربك

فى صبرك وسهرك

تصحى حياتى وباسم الشهاده اسجل نشيدك تاريخك يا مصر

خاتمة موضوع اسباب حرب أكتوبر 1973 بالعناصر والمقدمة والخاتمة

كان انتصار مصر بحرب أكتوبر عام 1973 ، هو انتصار على خرافة اليهود، حيث السدود المنيعة، والجيش الذي لا يقهر، كل هذه الخرافات استطاع الجيش المصري في ست ساعات أن يدمرها.

ولقد كان السادس من أكتوبر العام 1973 هو يوم فاصل في حياة المصريين والعرب اجمع، حيث خرج المصريون من النكسة الى الانتصارات، وقد كانت من أهم عوامل نجاح الجيش المصري بالحرب، هو الإيمان الشديد بالنصر والعزيمة والإرادة، وقد كانت الله اكبر هي الكلمة السحرية التي استخدمها المصريون في الحرب، كذلك لقد كان التعاون بين مصر والدول العربية مثل سوريا والسعودية، اربكت الكيان الاسرائيلي، حيث لم تتوقع إسرائيل أن تبدأ سوريا ومصر مهاجمتها في نفس يوم عيد الغفران اليهودي، ولم تتوقع أن تحارب مصر في توقيت شهر رمضان وهي تعلم أن المصريون يصوموا في هذا التوقيت، فقد اراد الله ان ننتصر بهذه الحرب بقوة الله أكبر.

أترك تعليق