موضوع تعبير عن الصلاة واهميتها وفوائدها بالعناصر

أن الصلاة فرض على جميع المسلمين والمسلمات، وتعتبر الصلاة هي عماد الدين وهي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة.

وسوف نعرض فيما يلي بالتفصيل عن الصلاة وكيفية أدائها وأهميتها وفوائدها، موضوع تعبير عن أهمية الصلاة بالعناصر الهامة للصف الرابع والخامس والسادس الابتدائي.

موضوع تعبير عن الصلاة بالأفكار والاستشهادات للصف الأول والثاني والثالث الاعدادي والثانوي.

مقدمة عن الصلاة واهميتها وفوائدها

قال الله سبحانه وتعالى: “إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا” صدق الله العظيم، أن الصلاة فرض على كل مسلم ومسلمة.

وتعتبر الصلاة هي عماد الدين وهي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة.

والتي تأتي مباشرة بعد الشهادة للنبي صلى الله عليه وسلم قال:( بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، وإقام الصلاة)، هذا وتعتبر الصلاة واحة من أعمدة الدين الإسلامي.

يقف العبد أمام ربه في الصلاة خمس مرات يوميًا، يؤدي فريضة فرضت عليه، طالبا الغفران من الله، حيث يقف خاشعا بين يدي ربه.

وتعتبر الصلاة لحظة يناجي الإنسان فيها ربه، ويشعر معها بالسكينة، حيث كان الرسول عليه الصلاة والسلام يقول لسيدنا بلال أرحنا بها يا بلال، فالصلاة هي السبيل للراحة والطمأنينة.

اقرأ ايضاً: كيفية كتابة موضوع تعبير تحصل منه على الدرجة النهائية

متى فرضت الصلاة على المسلمين

لقد فرضت الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل الهجرة إلى المدينة المنورة بثلاثة سنوات، في حادثة الإسراء والمعراج، وكانت أول ما فرضت الصلاة فرضت ركعتين فقط.

وبعد أن هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة فرضت صلاة السفر وزيد عليها صلاة الفجر، أصبحت صلاة الظهر أربعة ركعات.

والعصر أربع والمغرب ثلاثة ركعات والعشاء أربع ركعات والفجر ركعتان.

وقد فرضت الصلاة على المسلمين، في ليلة الاسراء والمعراج عندما صعد الرسول للسماوات السبع، بعده فرضت الصلاة على المسلمين، وقد فرضت الصلاة على الرسول في الاسراء والمعراج وكانت خمسين صلاة في اليوم.

فأخذ الرسول يطلب من الله ان يخفف عن أمته، لأن هذا الأمر شاق على المسلمين، وظل يطلب الرسول التخفيف في الصلاة حتى أصبحت خمس صلوات يوميًا، ولكن ثوابها خمسين في الميزان.

شاهد أيضاً :- موضوع تعبير عن حب الوطن بالعناصر والمقدمة والخاتمة

كيفية أداء الصلاة

  • أولاً نية الصلاة، والنية محلها القلب، ثم استقبال القبلة.
  • التكبير والإحرام، فيقول المصلي: الله اكبر.
  • تضع اليد اليمنى فوق اليسرى، وتوضع كلامها على الصدر، ثم تقرأ دعاء الاستفتاح.
  • أولاً نبدأ بقراءة الفاتحة، وبعدها سورة قصيرة، أو ما تيسر من القرآن.
  • الركوع قائلين: الله أكبر ثم نقول أثناء الركوع: سبحان ربي العظيم ثلاثة مرات.
  • بعد القيام من الركوع نقول: سمع الله لمن حمده.
  • ثم السجود ونقول: الله اكبر ونقول اثناء السجود: سبحان ربي الأعلى ثلاثة مرات.
  • نرفع رؤوسنا من السجود ثم نعتدل في الجلوس ونقول: الله اكبر.
  • نسجد مرة ثانية، ثم نقول الله أكبر ونقول في السجود سبحان ربي الأعلى ثلاثة مرات.
  • نقف للركعة الثانية ونقول الله اكبر.
  • نفعل في الركعة الثانية كما قلنا في الركعة الأولى، ونجلس في نهاية الركعة الثانية ونقرأ النصف الأول من التشهد والصلاة الإبراهيمية، بعدها نسلم.
  • لو كانت الصلاة ركعتين فقط، اما لو كنا نصلي أربع ركعات فأننا فقط في الركعة الأخيرة نقرأ التشهد كامل ثم نسلم ونقول لليمين السلام عليكم ورحمة الله ولليسار السلام عليكم ورحمة الله.

قد يهمك: موضوع تعبير منسق عن المولد النبوى الشريف للمدرسة

أهمية الصلاة للإنسان

إن للصلاة الكثير من الفوائد والمنافع ، وهذه الأمور تكسبها أهمية كبيرة ، وجعلت منها فرض على كل مسلم ومسلمة ومنها ما يلى :

  • الصلاة هي طريق الإنسان لحب الله ودخول الجنة.
  • الصلاة هي الرادع عن كل الأخطاء والفواحش وما لا يليق من سلوك، فالصلاة تقوم السلوك قال تعالى:” إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ” صدق الله العظيم.
  • الصلاة تجعل الانسان يشعر بالراحة والطمأنينة ويتخلص الإنسان من التوتر، فكان الرسول صلى الله عليه وسلم يقول لسيدنا بلال :”ارحنا بها يا بلال .
  • الصلاة نوع من أنواع الرياضة وتنشيط للدورة الدموية، وكذلك تعمل على تقوية العضلات، وقد ظهرت مؤخرًا دراسات غربية حديثة تبين أهمية الحركات التي نفعلها في الصلوات لتنشيط الدورة الدموية.
  • الصلاة عبارة عن استغفار الإنسان لدنويه التي يفعلها ، فكان الرسول صلى الله عليه وسلم يقول :”الصلاة إلى الصلاة كفارة لما بينها”.
  • السجود يعمل على اخراج الطاقة السلبية للإنسان، ويحث إعادة برمجة للمخ، كذلك تسير الدورة الدموية بالمخ بطريقة سليمة.
  • والإنسان يكون قريب جدًا لربه وهو ساجد، حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم ” أقرب ما يكون العبد لربه وهو ساجد “، كذلك يعمل السجود على تقوية النظر.
  • الوضوء الذي يسبق الصلاة تجعل الانسان دائما طهورا، ونظيف فهو مستعد دائمًا لأستقبال القبلة وهو طهور.

شاهد أيضاً: موضوع تعبير عن دور الشباب فى نهضة المجتمع بالعناصر

حكم تارك الصلاة

إن الصلاة هي الركن الأبرز من أركان الإسلام الخمس، حيث فرضت الخمس صلوات اليومية على كل مسلم ومسلمة، وقد شدد الرسول صلى الله عليه وسلم على أداء الفروض الخمس يوميًا.

وقد توعد الله سبحانه وتعالى لتارك الصلاة، وقد اتفق الفقهاء على أن تارك الصلاة يعتبر كافر بما أنزل من الله ورسوله عليه الصلاة والسلام، وقد ثبت فرضية الصلاة بالقرآن والسنة.

وقد ذهب الفقهاء الى كفر تارك الصلاة من حديث الرسول صلى الله عليه وسلم :”(العَهدُ الذي بَينَنا وبَينَهُم الصلاةُ، فمن تَرَكَها فَقَد كَفَرَ) .

وقد ذهب مجموعة من الفقهاء الى عدم تكفير تارك الصلاة تكاسلاً ليس كافرا، ومنهم الإمام أبو حنيفة.

ويرى الإمام الشافعي أن تارك الصلاة وهو يقر بفرضيتها مقر بوجوبها عليه ليس كافر، ولكن تعرض عليه الصلاة فإن ابى وجب قتله باعتباره كافر.

وفي النهاية فقد أجمع جمهور الفقهاء، أن تارك الصلاة كافر ومرتد عن الدين الإسلامي.

وقد توعد الله سبحانه وتعالى الذين يسهون عن ميقات الصلاة حيث قال تعالى:” فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون ” صدق الله العظيم.

وقد توعد الله لتارك الصلاة بخمسة عشر عقوبة، سته منها في الدنيا، وثلاثة عند الموت، وثلاثة في القبر، وثلاثة عند الخروج من القبر، أما عن الدنيا فإن الله لا يبارك له في رزقه ولا في أولاده.

شاهد أيضًا: مقدمات وخاتمات تصلح لأي موضوع تعبير

خاتمة عن الصلاة واهميتها وفوائدها

لقد فرضت الصلاة على كل مسلم ومسلمة بالغ وعاقل، وتنهي الصلاة الناس عن الفحشاء والمنكر، ومع المواظبة على الصلاة فإن الإنسان تحل البركة على رزقه وأولاده وعمره.

وتعم في المجتمع الفضيلة وتقل الفواحش داخل المجتمع، وقد قال الرسول عن الصلاة وتعلقه الشديد بها :”جعلت قرة عيني في الصلاة ” صدقت يا رسول الله.

اللهم اهدي كل شبابنا للصلاة واجعلهم يذوقون حلاوتها، واجعلها لهم قرة أعينهم حتى لا يفرطوا فيها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد